,

السفارة البريطانية تطلق حملة لمواطنيها الجدد في الإمارات


عادة ما تشهد فترة أواخر الصيف وصول عدد من الوافدين الجدد من المملكة المتحدة إلى دولة الإمارات حيث يختار الكثيرون الوصول قبل موسم المدارس الجديد ليبدأوا في تسجيل أطفالهم في المدارس بجميع أنحاء البلاد.

ولتلبية الطلب على الخدمات القنصلية في وقت مبكر، أطلقت السفارة البريطانية في الإمارات حملة جديدة على الإنترنت لضمان وصول سلس للمواطنين البريطانيين الذين انتقلوا مؤخرا إلى دولة الإمارات، بحسب ما ذكرت صحيفة غلف نيوز.


موجة جديدة من البريطانيين

وقال السفير البريطاني لدى الإمارات فيليب برهام في بيان إن التوقيت مثالي للحملة الجديدة مع وصول موجة جديدة من المغتربين البريطانيين إلى البلاد.

وأضاف برهام “في هذا الوقت من العام نرى أكبر عدد من المواطنين البريطانيين ينتقلون إلى دولة الإمارات. إنه لمن دواعي سرورنا أن نرحب بهم للانضمام إلى مجتمعنا البالغ قوامه 120.000 شخص هنا. وقد لا يكون بعضهم على علم بالوقت الذي يحتاجونه لتأسيس أعمالهم في دولة الإمارات والوثائق والتراخيص التي يجب الحصول عليها”.

وتابع برهام “تهدف هذه الحملة إلى تسليط الضوء على أهم القضايا. كما أنصح أي مواطن بريطاني قادم إلى دولة الإمارات بالتحقق من نصائح السفر ونصائحنا المتعلقة بالعيش في دولة الإمارات والاشتراك في النشرة القنصلية عن طريق إرسال بريد إلكتروني إلى [email protected]”.

حملة “تشيك إن”

ووفقا لبيان صادر عن السفارة البريطانية يوم الثلاثاء، فإن حملة “تشيك إن” توفر قائمة مرجعية من أهم الأشياء التي يجب القيام بها عند الوصول إلى دولة الإمارات. وتتضمن الحصول على تأشيرات الإقامة والتأمين الصحي وبطاقة هوية الإمارات ورخص القيادة الإماراتية والحسابات المصرفية وغيرها من الوثائق.

وقد تم الترويج للحملة طوال أسبوع على حسابات الفيسبوك وتويتر التابعة للسفارة. وتأتي هذه الحملة في أعقاب حملة “تشيك أوت” الشهيرة التي أطلقتها السفارة في وقت سابق من هذا العام والتي قدمت المشورة لأولئك الذين يغادرون الإمارات.