,

بالصور| إطلاق 44 سلحفاة في شاطىء جميرا بدبي احتفالاً باليوم الوطني


أُطلقت يوم أمس 44 سلحفاة نادرة مهددة بالانقراض مرة أخرى إلى مياه الخليج بعد أن تم إنقاذها، وذلك احتفالاً باليوم الوطني الـ 44 للإمارات.

وجرى إطلاق 44 سلحفاة من سلاحف منقار الصقر والسلاحف البحرية الخضراء المهددة بالانقراض إلى مياه الخليج العربي عبر شاطىء مدينة جميرا برعاية فندق برج العرب.


3

وجاء إطلاق السلاحف كجزء من مشروع دبي للمحافظة على السلاحف وإعادة تأهيلها بالشراكة مع مكتب حماية الحياة البحرية في دبي بحسب ما ذكرت صحيفة ذا ناشيونال.


4

و كانت هذه السلاحف قد جمعت من شواطىء الإمارات وقدمت لها الرعاية الصحية اللازمة من قبل مشروع دبي للمحافظة على السلاحف وإعادة تأهيلها الذي يعد واحداً من المبادرات الاجتماعية الأطول عمراً في المنطقة، وهو المشروع الوحيد من نوعه في منطقة الشرق الأوسط لتأهيل السلاحف البحرية.


5

ومنذ أن بدأ المشروع عام 2004، تم إطلاق سراح 844 سلحفاة مرة أخرى إلى البيئة الطبيعية، بعد أن تم العثور عليها وقد جرفتها الأمواج إلى الشواطىء خلال الأشهر الباردة، وهي تعاني من الأثار السلبية لدرجات الحرارة المنخفضة لسطح البحر.


6

وقال وارن بافيستوك، مدير عمليات الأحواض المائية في برج العرب : “كنا فخورون جدا للاحتفال بالعيد الوطني عن طريق الإفراج عن 44 سلحفاة بحرية بعد تأهيلها وإعادتها مرة أخرى إلى بيئتها الطبيعية”.


7

وأضاف بافيستوك :”نحن على استعداد أن نقبل أي نوع من السلاحف، لكن الأنواع الأكثر شيوعاً في منطقة الخليج العربي هي سلاحف منقار الصقر والسلاحق البحرية الخضراء المهددة بالانقراض. ونود أن نشكر المجتمع المحلي وشركة تنمية ومجموعة الإمارات للبيئة البحرية التي أحضرت العديد من السلاحف المصابة إلينا”.


8