بالصور| هكذا يقضي أباطرة عالم التكنولوجيا عطلة الصيف


1

“الصيف” موسم الراحة والتنزه والخروج في رحلات، ولكن عطلة الصيف تعني شيئا آخر بالنسبة لأباطرة عالم الإلكترونيات والتقنيات الحديثة، فمن يخوت فخمة إلى جزر في المحيطات، بشكل تتنوع فيه رحلات أشهر أصحاب شركات التقنيات، وهذا ما يستعرضه موقع بزنس إنسايدر على النحو التالي:

1- بول آلين: يفضل موظف مايكروسوفت السابق الخروج في رحلات بحرية في البحر المتوسط على متن يخته الذي يبلغ طوله أربعمئة وأربعة عشر قدما، وقد شوهد اليخت عدة مرات في العديد من الجزر الشهيرة، مثل صقلية وسيراكيوس.

2

2- مارك بنيوف: يعشق المدير التنفيذي لشركة سيلزفورس -العاملة في مجال الحوسبة السحابية- جزيرة هاواي، وهو يمتلك هناك جزيرة مساحتها خمسة فدادين اشتراها عام 2000 مقابل اثني عشرة مليون دولار ونصف.

3

3- لاري إليسون: يعد ملياردير أوراكل أيضا من عشاق جزيرة هاواي، وهو يمتلك جزيرة هناك اشتراها قبل عامين مقابل نصف مليار دولار.

4

4- بيتر ثييل: يفضل مؤسس باي بال الشاب قضاء عطلته في جزيرة ماوي، والواقعة أيضا في هاواي، وهو يمتلك هناك مسكنا اشتراه بأكثر من سبعة وعشرين مليون دولار عام 2011.

5

5- ستيف بالمر: يهوى المدير التنفيذي السابق لشركة مايكروسوفت لعب رياضة الجولف، وهو يتنقل ما بين عواصم العالم لممارستها أينما أراد.

6

6- إريك شميدت: يمتلك رئيس شركة جوجل يختا سعره اثنان وسبعون مليون دولار، ويمتلك اليخت جميع وسائل الترفيه، من حمام سباحة وصالة رياضية وملهى، وهو يتنقل به حول أهم شواطئ العالم.

7

8- تريفور تراينا: يقضي الخبير التقني عطلة الصيف في قصر فخم ورثه عن جدته في مدينة نيوبورت في ولاية رود آيلاند.

8

8- مايكل ديل: يقضي مؤسس شركة ديل إجازته في منتجع صغير في هاواي مكون من سبع غرف، ويبلغ سعره ثمانية وخمسين مليون دولار.

9

9- ريتشارد برانسون: يذهب صاحب متجر فيرجن الإلكتروني في عطلة الصيف إلى منتجع في البحر الكاريبي مساحته أربعة وسبعون فدانا، يتسع لثلاثين شخصا.

10