,

بالصور| أفضل 5 وجهات للمسافر المنفرد


متابعة-سنيار: سواء كنت تفضل الاستكشافات في المناطق الحضرية، أو الارتفاعات، أو الملاذات غير المزدحمة، فهناك عدد لا يحصى من الوجهات المناسبة التي تستهدف المسافر المنفرد، في جميع أنحاء العالم، نتعرف على 5 منها، وفقاً لـ “سي إن إن”:

لمحبي المغامرة: جزر الأزور

جزر الأزور هي منطقة ذاتية الحكم في البرتغال، ومن بونتا ديلجادا، العاصمة التي تقع في جزيرة ساو ميغيل، يمكن للزوار ركوب العبارة أو القوارب الخاصة إلى جزر أخرى.
تعد ساو ميغيل أكبر جزيرة في العالم من حيث عدد السكان، ولهذا فهي تقدم العديد من الفنادق، ومنها  Santa Barbara Eco-Beach Resort الذي يعد المكان المفضل للوصول إلى الشاطئ بسهولة ويوفر غرف الاستوديو التي تعتبر مثالية للأشخاص المسافرين بمفردهم، ويمكن للزوار مشاهدة الحيتان والدلافين، والمشي لمسافات طويلة وركوب الدراجات في الجزيرة حول الحفر البركانية.

لمحبي التاريخ: بيركشاير، إنجلترا

مع المروج الخضراء، وعرض مذهل للقلاع، وموقع ملائم على بعد أقل من ساعة من لندن، تعد بيركشاير مثالية لأي مسافر منفرد يحب تاريخ إنجلترا أو العائلة المالكة البريطانية أو “دير داونتون”.
ابدأ رحلتك في Cliveden House، وهو حوزة مذهلة بنيت في الأصل في القرن السابع عشر من قبل دوق باكنغهام الثاني كهدية لعشيقته آنا تالبوت.

ويعتبر Royal Borough of Windsor مكانًا مثاليًا، حيث يوفر كل شيء من المطاعم الحائزة على نجمة ميشلان مثل The Fat Duck ونزل Waterside إلى ساحات التسوق الساحرة المخصصة للمشاة فقط.

لمحبي الشاطئ: برمودا

برمودا البريطانية هي وجهة الباحثين عن الهدوء، والبعد عن الحشود، ويمكن للمسافر المنفرد حجز غرفة في  Hamilton Princess & Beach Club في موقع مركزي، وقد تم تجديد المبنى الذي تم بناؤه في أواخر القرن التاسع عشر بتكلفة 100 مليون دولار في عام 2016، ويشمل الآن وسائل الراحة مثل مرسى اليخوت الفاخرة ومطعمًا برعاية ماركوس سامويلسون، ويتم نقل الضيوف مجانا، مباشرةً من الفندق إلى نادي الشاطئ القريب الموجود في كهف خاص.
يمكن للضيوف اختيار الاستمتاع بأراجيح المياه في الكهوف أو الخروج على قوارب الكاياك أو الغطس، أواستكشاف تضاريس الجزيرة على الأقدام أو على دراجة.

للهندسة المعمارية: هافانا، كوبا

وصف المهندس المعماري الكوبي “ميغيل كويولا” ذات مرة هافانا بأنها “آخر مدينة بكر”، بسبب العدد الكبير من الطرز المعمارية والمباني التي تم الحفاظ عليها، وقد تم إدراج منطقة هافانا القديمة في قائمة اليونسكو، بفضل اشتمالها على الآثار الباروكية والنيوكلاسيكية.
بالنسبة لأولئك الذين يريدون التعمق في تاريخ وعمارة المدينة، فإن شركة سياحية صغيرة للمغامرة مثل Intrepid Travel، تقدم خبرات هافانا التي تتراوح بين التجول في المدينة الخارجية في موكب من السيارات الأمريكية الكلاسيكية، إلى جولة مشي في هافانا القديمة التي تمر بالقلاع التي تعود للقرن السادس عشر، La Catedral San Cristobal المدهشة وساحة بلازا دي أرماس الأنيقة، وفي نهاية اليوم يمكنهم الاسترخاء في فندق  Hotel Nacional de Cuba التاريخي الكبير، الذي استضاف ونستون تشرشل وفرانك سيناترا.

لمحبي الطعام: كيوتو، اليابان

يمكن للمسافرين المنفردين من محبي الطعام، التوجه إلى كيوتو باليابان، التي تزخر بالمطاعم التي تقدم الأطباق المحلية واليابانية، والمطاعم الحاصلة على نجوم ميشلان، كما أن اليابان أيضاً هي الخيار الأمثل للمستكشف المنفرد: يصنف مؤشر السلام العالمي لعام 2018 المقاطعة باعتبارها الدولة التاسعة الأكثر أمانًا في العالم.

من مطعم إييدا الحائز على ثلاثة نجوم ميشلان إلى مطعم صغير داخل محطة كيوتو، يبدو أن كل ركن من أركان المدينة يقدم وجبة خفيفة أو وجبة جديدة جديرة بالتجربة، وتشتهر كيوتو خاصة بالتوفو الخاص بها، وسيحب عشاق الطعام المنفردين الاستمتاع بتركيز الطهي (والتدليل) في فندق  The Ritz-Carlton, Kyoto، الذي يقدم دروسًا في تذوق ساكي، صنع السوشي وحتى فن واجاكسي التقليدي، والحلويات المقدمة مع الشاي.