,

بالصور| “Locanda La Gelsomina”.. فندق غريب لكنه غارق في تاريخ مالطا


متابعة-سنيار: يشغل Locanda La Gelsomina مبنى يعود تاريخه إلى القرن الـ 16 في مدينة بيرغو القديمة المحصنة، وهو واحد من أكثر الفنادق البوتيك سحراً في مالطا.

تم تجديد هذه المؤسسة الحميمية بشكل جميل، وهي تجمع بين الهندسة المعمارية للجزيرة في العصور الوسطى مع التحف الغريبة التي جُلبت من الشرق الأقصى.

في الغرف المبهجة، تتناقض الجدران الحجرية المكشوفة والعوارض الخشبية مع بياضات الأسرّة الفخمة من ماركة Frette وأجهزة التلفزيون ذات الشاشات المسطحة، بينما تزين الأعمال الفنية الآسيوية الملونة والتحف القديمة الرائعة وقطع الأثاث الفريدة من نوعها جميع أنحائها.

تضم بعض الغرف أيضا شرفة والبعض الآخر يطل على المدينة، وتحتوي جميع غرف الضيوف على مكتب.

تم تصميم كلٍّ من الأجنحة الأربعة بشكل فردي، كما تم تجهيزها بكل وسائل الراحة الحديثة، ومنها خدمة الواي فاي عالية السرعة ومرافق صنع الشاي ولوازم الاستحمام العضوية.

تتوفر وجبة الإفطار كل صباح، وتشمل الخيارات الكونتيننتال والأمريكية، ويمكن للضيوف في Locanda La Gelsomina العثور على أنشطة الغطس والغوص وصيد الأسماك في مكان قريب.

من جلسات اليوغا الخاصة إلى جولات الجزيرة المخصصة، سيستمتع الضيوف في Locanda La Gelsomina بعالم من التجارب الجميلة.

للحجز والاستعلام