,

بلاد التنين تخشى تطبيق “بوكيمون غو”


أصبح من المستبعد أن يستخدم تطبيق “بوكيمون غو” على الهواتف الذكية الذي أنتجته شركة نينتندو أو أي ألعاب مماثلة في الصين في أي وقت قريب بعد أن قالت هيئة الرقابة الحكومية إنها لن ترخص استخدامها لحين تقييم المخاطر الأمنية المحتملة.

ورغم أن التطبيق غير متوفر بعد في الصين أكبر سوق في العالم للهواتف الذكية وألعاب الإنترنت إلا أن اللعبة التي تعتمد على تحديد الموقع والتي طورتها شركة نيانتيك ومقرها الولايات المتحدة اجتاحت العالم لدى صدورها العام الماضي.

وتقوم فكرة اللعبة على أن يسير اللاعبون في أحياء حقيقية لاصطياد شخصيات افتراضية كرتونية تظهر على شاشات هواتفهم المحمولة.

لكن ألقي اللوم على بوكيمون غو في حوادث طرق بعضها كان مميتا بسبب تشتت انتباه اللاعبين كما أن مخاوف تتعلق بخصوصية البيانات بسبب استخدام خاصية تحديد المواقع أثارت جدلا كذلك بحسب موقع سكاي نيوز.

وفالت هيئة صناعية إن الإدارة الحكومية للصحف والمطبوعات والإذاعة والسينما والتلفزيون وهي هيئة الرقابة الصينية تنسق مع إدارات حكومية أخرى لتقيم مخاطر اللعبة مدفوعة “بدرجة عالية من الإحساس بالمسؤولية فيما يتعلق بالأمن القومي وسلامة أرواح وممتلكات السكان”.

ولم يرد ممثلون عن شركة نيانتيك على طلب للتعليق في رسالة بالبريد الإلكتروني خارج أوقات العمل الرسمية، وفقا لما ذكرت رويترز.