,

تطبيق جديد للأطعمة الصحية من لندن إلى دبي


يتطور قطاع الأغذية في بريطانيا باستمرار لمواكبة الطلب المتزايد على المأكولات المتخصصة – مثل الحلال أو الكوشر أو الخالية من الغلوتين أو الخضار.

أبو الرب، مؤسس خدمة توصيل الطعام عبر الإنترنت Pronto Eat، يتطلع إلى الحصول على شريحة خاصة به من هذه الكعكة الغذائية المتنامية.

أطلق المسلم البريطاني-البنجلاديشي أول موقع لتوصيل الطعام الحلال على الإنترنت في البلاد، وأصبح الآن يوجه اهتمامه إلى سوق الحمية الغذائية الأوسع نطاقاً.

وتم إطلاق Pronto Eat في نوفمبر 2018 للمنافسة في سوق تسليم الوجبات الجاهزة، والذي يحتكره حاليًا في بريطانيا كل من Just Eat و Deliveroo و Uber Eats. ويقدم التطبيق حاليًا خدماته في المملكة المتحدة، لكنه  على وشك الانطلاق في دبي بحلول نهاية العام أيضًا.

وعلى عكس منافسيه الرئيسيين، يسمح Pronto Eat للمستخدمين بالبحث عن أفضل الخيارات المتخصصة من المطاعم التي يتم فحصها عن كثب من قبل الشركة للالتزام بالمعايير الغذائية – سواء كانت كوشير أو حلال أو نباتية.

ويقول رجل الأعمال المقيم في لندن لصحيفة أريبيان بزنس “ستقوم شركة برونتو إيت بتنمية الحميات البديلة السريعة النمو، مع الترويج الفعال للأكل الصحي عبر إطلاق تطبيقات الهاتف المحمول في منتصف عام 2019”.

ويضيف روب، البالغ من العمر 41 عامًا أن تطبيقاته المحمولة القادمة ستسمح للمستخدمين بمعرفة كمية السعرات الحرارية في كل وجبة سريعة – وهي الخدمة الأولى من نوعها في بريطانيا.

وستحتوي تطبيقات Pronto Eat أيضًا على ميزات تحسين إضافية للرفاهية، مثل قدرات الاختيار على أساس السعرات الحرارية ومسجلات السعرات الحرارية واقتراحات الطعام الصحي.

ويقول روب، وهو موظف سابق في شركة Just Eat: “هناك مشكلة كبيرة في البدانة في المملكة المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، ولهذا السبب فإن وجهتنا التالية هي دبي. هناك حاجة حقيقية لاكتشاف الطعام بطريقة أكثر صحية. لقد قام منافسونا، مثل Just Eat، بعمل رائع، لكننا كشركة أصغر، مضطرون إلى الابتكار والقيام بشيء مختلف”.

وفي دبي تتطلع الشركة إلى إنتاج وتسليم طعامها الخاص من مستودع حتى تتمكن من الحصول على البيانات الخاصة بالطعام وتعرف بالضبط عدد السعرات الحرارية الموجودة فيه”.

ويضيف روب: “تتمتع دبي بمستويات كبيرة من مطاعم الوجبات السريعة، ويأتي ذلك مع مشاكل السمنة والسكري. نحن نحاول مساعدة الحكومات في حل هذه المشاكل”.