,

شرطي ينقذ حياة سائق رافعة حاول الانتحار في عرض الشارع بدبي


نجح أحد أفراد الشرطة من مركز شرطة البرشاء بدبي ودورية أمنية في منع سائق رافعة آسيوي الجنسية من الانتحار أمام أعين المارة على شارع الشيخ زايد، حيث أوقف السائق الرافعة في وسط الطريق بالعرض مغلقاً ثلاث حارات واعتلى الرافعة مهدداً بالانتحار لمروره بضائقة مالية، وتم إقناعه بالعدول عن موقفه مع وعد بحل مشكلته .

وقال اللواء خبير خليل ابراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي إنه أثناء سير العريف أول يعرب خالد محمد آل علي من مرتب شرطة مركز البرشاء متوجهاً إلى منزله بعد انتهاء الدوام أمس عند الساعة الثانية و45 دقيقة فوجئ بازدحام كبير وعندما استفسر عن السبب تبين أن أحد الأشخاص من الجنسية الآسيوية يعمل لدى إحدى الشركات بوظيفة سائق رافعة قام بربط رقبته عليها بعدما أوقف الشاحنة في منتصف الشارع وأغلق ثلاث حارات، فقام الشرطي الذي كان يرتدي الزي العسكري بالتفاوض معه وأقنعه بالنزول بصعوبة ووعده بحل مشكلته .

وأضاف اللواء المنصوري أن الشرطي اتصل في الوقت نفسه بدورية أمنية لتقديم المساعدة والتي حضرت على الفور لتسيير الطريق بعدما تسبب في ازدحام كبير، وتم القاء القبض على المتهم ووجهت له تهمة الشروع في الانتحار .

من جانبه قال العقيد يوسف العديدي مدير مركز شرطة البرشاء إن الشرطي تحلى بشجاعة كبيرة وكفاءة في التفاوض مع الآسيوي، والذي تبين انه يمر بضائقة مالية بسبب رفض الشركة التي يعمل بها منحه راتبه كاملاً منذ عام ونصف تقريباً، على حد أقواله، وأشار عند استجوابه أن الشركة كانت تصرف له مئتي درهم فقط كل فترة وأن هذا المبلغ لم يكن يكفيه وأنه حاول التفاوض مع المسؤولين بالشركة ولكنه فشل .


1163181905