, ,

فيديو| فيلم “X + Y” يعالج مرض التوحد دون عاطفة هوليودية مثيرة للغثيان


لأنه يفضل الاختباء في عالمه الخاص ، يناضل ناثان الذي أصيب بالتوحد بعد وفاة والده في حادث سير ، من أجل التواصل مع الناس، وغالبا ما يرفض أولئك الذين يريدون أن يكونوا الأقرب إليه، بما فيهم والدته، جولي.

و لأنه يفتقد للقدرة على فهم الحب أو الحنان، يجد ناثان الراحة والأمن الذين يحتاج إليهما في عالم الأرقام والرياضيات، ليكتشف معلمه السيد “همفريز” مواهبه و يجعل له مكانا في الفريق البريطاني المتنافس في أولمبياد الرياضيات الدولي الذي سيقام في الصين.

و عندما يذهب ناثان مع الفريق للتدريب في تايوان، تواجهه العديد من التحديات غير المتوقعة، وليس أقلها مشاعر جديدة وغير مألوفة و التي بدأ يحس بها إزاء الجميلة “تشانغ مي” أحد المنافسين الصينيين.

من انكلترا الى تايبيه والعودة مرة أخرى، هذه القصة تتطرق إلى العلاقة غير التقليدية بين الطالب والمعلم، كما أنها تسبر أغوار تجربة الحب الأول لدى شاب مصاب بالتوحد لا يفهم حتى ما هو الحب .

الفيلم  البريطاني “X + Y” من بطولة الشاب “آسا باترفيلد” في دور ناثان ، و سالي هوكينز في دور والدته ، و”رالف سبار” في دور معلم الرياضيات .