,

ما مدى خطورة التهديدات السيبرانية للشركات في الإمارات؟


تم تحديد ما مجموعه 276000 نقطة ضعف عبر 800000 مضيف في شبكات الإنترنت بدولة الإمارات من قبل مجموعة DarkMatter الاستشارية الإقليمية للأمن السيبراني.

وأظهر تقرير الأمن الإلكتروني ربع السنوي أن 93% من تقييمات DarkMatter وجدت برامج قديمة و 83% وجدت برامج غير مدعومة.

وقال التقرير أيضا إن 70 في المئة من أنواع الحوادث الإلكترونية التي تم اكتشافها كانت ناتجة عن “محاولة الوصول” أو “التهيئات الخاطئة”، مضيفا أن 45 في المئة من أعلى 20 نقطة ضعف من الأكثر شيوعا تصنف على أنها عالية أو حرجة، بحسب صحيفة أريبيان بيزنس.

وقال إيدي شوارتز، نائب الرئيس التنفيذي لشركة سايبر سيرفيسز في مجموعة دارك ماتر: “تقدم النتائج تذكيرًا صارخًا بالمخاطر المحتملة التي نواجهها”.

وأضاف: “على سبيل المثال، كانت محاولة الوصول والثغرات القديمة للبرامج من الأسباب الجذرية للمشاكل الكبيرة السابقة، مثل اختراق Yahoo و هجمات WannaCry Ransomware. وإذا لم يتم اتخاذ أي إجراء، يمكن أن تصبح الظروف المؤسفة المماثلة حقيقة مرة أخرى بالنسبة للعديد من المؤسسات”.

وقالت مجموعة DarkMatter إن الهدف من التقرير هو زيادة الوعي، وتقديم الأفكار والتوصيات لمعالجة المخاطر التي تم تحديدها.

وأضاف شوارتز: “لقد حددنا عدة حوادث مصنفة على أنها “بالغة الأهمية”، ويمكنها إلحاق ضرر كبير بالشركات داخل الإمارات إذا تم تنفيذ أي من هذه الهجمات بنجاح. وتبين النتائج أن التقييم الإلكتروني المستمر والالتزام مستمر بتحسين الوضع الأمني ​​من خلال التحول السيبراني أمر ضروري لضمان مستويات أعلى من المرونة السيبرانية “.