هل يتواجهان قضائياً؟


ردّ رئيس اتحاد كرة القدم، المهندس مروان بن غليطة، على ما جاء على لسان رئيس الاتحاد السابق، يوسف السركال، في حوار صحافي اتهم فيه الاتحاد بأنه يدار عن طريق أشخاص من خارج الاتحاد، وقال بن غليطة إن الفصل في القضاء حلّ مطروح للرد.

وقال بن غليطة: ” «إن من يتهم بإدارة الاتحاد من الخارج، عليه تحديد من هؤلاء الأشخاص، أو الظهور وتوضيح ما يقوله، أو سنلجأ إلى القضاء»، في رسالة إلى سعادة يوسف السركال الذي خرج في تصريح له على أبوظبي الرياضية 

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي، الذي عقده اتحاد كرة القدم أمس، للحديث عن أسباب خروج المنتخب من تصفيات كأس العالم 2018، التي كان يسعى فيها الأبيض إلى تكرار إنجاز التأهل في مونديال إيطاليا 1990.

وكان السركال قد خرج للإعلام بعد عام ونص العام من الابتعاد عن الساحة الكروية، وقال أنه “ترك الأبيض ضمن أفضل 3 منتخبات آسيوية”، مشيراً إلى ضرورة البحث عن أسباب السقوط التي أدت إلى عدم صعود الإمارات لمونديال روسيا 2018.

وبحسب صحيفة الاتحاد، قال السركال: “إعفاء مهدي من قيادة “الأبيض” كانت أول قراراتي حال النجاح في الانتخابات، واسألوا مدرب بلجيكا”.

وأضاف: “كرة الإمارات أكبر من أن تدار بـ”التدخلات”، وهناك “مجلس خفي” يفرض وصايته على الاتحاد”.

تصريح السركال على أبوظبي الرياضية