,

100 ألف سوري انتقلوا للإقامة في الإمارات منذ عام 2011


دافع مسؤول إماراتي يوم أمس الأربعاء عن دور الإمارات في مساعدة اللاجئين في أعقاب تصاعد وتيرة الانتقادات الموجهة لدول الخليج بشأن مسألة استقبال لاجئين سوريين.

وأكد المسؤول في حديث لوكالة فرانس بريس أن الإمارات استقبلت منذ اندلاع الأزمة في سوريا عام 2011 أكثر من 100 ألف سوري ومنحتهم إقامات نظامية في البلاد، ليصل إجمالي عدد السوريين الذين يعيشون في الإمارات إلى حوالي 250 ألف شخص.

 

وقال المسؤول : “منذ اندلاع الأزمة في سوريا عام 2011 استقبلت الإمارات أكثر من 100 ألف لاجىء سوري ومنحتهم تصاريح إقامة، وبالإضافة إلى ذلك قدمت الإمارات أكثر من 530 مليون دولار كمساعدات منذ بداية النزاع في سوريا، وتعهدت بدفع 100 مليون دولار إضافية في كانون الثاني القادم.

2359867137

وأضاف المسؤول بأن  الامارات توفر التمويل لمخيم مريجب الفهود القريب من مدينة الزرقاء الأردنية، الذي يضم أكثر من 4 آلاف لاجئ سوري،كما قدمت الإمارات أكثر من 72 مليون دولار خلال العامين الماضيين لمخيمات اللاجئين السوريين في الأردن ولبنان والعراق وتركيا.
ويبلغ عدد سكان الامارات أكثر من تسعة ملايين شخص معظمهم من الأجانب. وتصاعدت الانتقادات للدول الخليجية مع مخاطرة مئات آلاف اللاجئين السوريين بحياتهم للوصول إلى اوروبا.
ويتوقع أن تستقبل ألمانيا لوحدها 800 ألف لاجئ هذا العام. وبنهاية آب بلغ عدد السوريين الذين فروا من الحرب في بلادهم أكثر من أربعة ملايين لاجىء.

2492381348