,

استطلاعات الرأي خطوة أولى لجعل دبي صديقة لذوي الاحتياجات الخاصة


تخطط السلطات في دبي لجعل المدينة صديقة لذوي الاحتياجات الخاصة، ويقول الخبراء إن إجراء استطلاعات الرأي في المستشفيات والفنادق والمساجد والمراكز التجارية والمدارس والمتاجر ومراكز النقل هي الوسيلة الأمثل لتحقيق ذلك.

ويقول المخططون إن إيجاد وسيلة لنقل ذوي الاحتياجات الخاصة من منازلهم إلى أية وجهة يرغبون بها في المدينة عبر وسائل النقل العامة يشكل تحدياً كبيراً للسلطات لكنه ليس بالأمر المستحيل.

ويقول يوسف رضا الرئيس التنفيذي للخدمات في هيئة الطرق والمواصلات بدبي: “إن الوصول إلى بيئة مثالية لذوي الاحتياجات الخاصة يمثل تحدياً في المدينة، وتعمل الهيئة على تهيئة الظروف التي من شأنها أن تسمح للمدينة بأن تكون صديقة لهذه الفئة على المدى القصير”.

وقال ماجد العصيمي عضو اللجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة إن الهدف هو ضمان أن الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة يتمكنون من السفر والتنقل بحرية، وهذه الرؤية تحتاج إلى أن يفهم الناس أن ذوي الاحتياجات الخاصة لهم الحق في اتخاذ قرارهم، فلا ينبغي أن يفرض عليهم الذهاب إلى مكان محدد مثل حديقة ما أو سينما، بل يجب أن يكونوا قادرين على الذهاب إلى أي مكان يختارونه بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

ncs_modified20161001200436maxw640imageversiondefaultar-161009928

وأضاف العصيمي: “الأمر لا يتعلق فقط بمواقف سيارات خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة، بل يجب أيضاً أن تكون وسائل النقل صديقة لهم، نحن نريد لهم أن يشعروا بالاستقلالية التامة، وتقدم تجارب السفر المستقلة في أوروبا والولايات المتحدة دليلاً على أن تحقيق ذلك ليس بالامر المستحيل”.

وتتوفر في دبي سلالم خاصة في محطات المترو والمباني العامة والسكنية، لكن لا يزال ذوي الاحتياجات الخاصة مضطرين للحصول على مساعدة الآخرين لنزول وصعود الأرصفة. ويمكن من خلال إجراء استطلاعات للرأي معرفة أكثر ما يزعج المعاقين عند تنقلهم في المدينة، وبناء خطة متكاملة لتحويل دبي إلى مدينة صديقة لهم بالكامل في المستقبل.

3834054413