,

رغم التحذيريات.. الأطعمة غير الصحية ما تزال تُباع في مدارس دبي


متابعة-سنيار: لا تزال بعض المدارس في دبي تسمح ببيع الأطعمة غير الصحية مثل رقائق البطاطا والشوكولاتة للأطفال، على الرغم من مرور خمس سنوات على توجيهات السلطات بضرورة التوقف عن بيع مثل هذه الأطعمة.

وقال مسؤولون في قطاعي الصحة والتعليم إنهم عثروا على البطاطا المقلية والكرواسان والشوكولاتة في مقاصف بعض المدارس خلال عمليات التفتيش التي جرت خلال الأشهر الأخيرة، وتعرضت هذه المدارس لانتقادات من البلدية، وخاصة بعد أن كشفت الأرقام أن حوالي 64 ألف طالب من الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 17 عاماً في دبي يعانون من البدانة وزيادة الوزن، وهو ما يمثل حوالي 33% من المجموع الكلي للطلاب بحسب صحيفة خليج تايمز.

قالت نورة الشامسي، رئيسة قسم التغذية التطبيقية في البلدية: “هناك ما يقرب من 64.000 من التلاميذ يعانون من زيادة الوزن والسمنة بسبب العادات السيئة في تناول الطعام وعدم القيام بأي نشاط بدني وهي مشكلة معقدة في دولة الإمارات، بل في جميع أنحاء العالم، لذلك سنركز على ضمان تعلم الأطفال عادات صحية في سن مبكرة”.


ban-junk-food-in-schools

وكانت البلدية قد طالبت في البداية من المدارس التوقف عن بيع الحلوى والشوكولاتة ومشروبات الطاقة والبطاطا المقلية والحليب المنكه واللبن الزبادي المحلى في عام 2011، ثم كررت  هذه المطالبات في عام 2014.

وأشارت الشامسي إلى أن المعركة ضد البدانة ينبغي أن تبدأ في المدرسة، لكن العديد من المؤسسات التعليمية بطيئة في تلقي هذه الرسالة، بل إن البعض يتجاهلها ببساطة.

ولا تستطيع الجهات المختصة أن تصدر حظراً تاماً على بيع الوجبات السريعة في المدارس، أو فرض غرامات على المدارس التي لا تلتزم بحظرها، وسيتم مناقشة مكافحة البدانة خلال مؤتمر دبي الدولي الأول حول التغذية التطبيقية الذي سيعقد يومي 7 و 8 نوفمبر في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، حيث تريد أن تصل إلى جمع أكبر قدر ممكن من المعلومات التي تسهم في وضع خارطة طريق، لقانون اتحادي يهتم بالتغذية السليمة للأطفال.