طيران الإمارات والاتحاد تتنافسان على ملكية ملعب افتتاح كأس العالم


يتوجه الرئيس السابق لنادي كورينثيانز البرازيلي، أندريس سانشيز، إلى أبوظبي، من أجل حسم بيع ملعب أرينا دي ساو باولو، الذي سيستضيف المباراة الافتتاحية لكأس العالم 2014 بالبرازيل، التي تقام بين أصحاب الأرض وكرواتيا في 12 يونيو (حزيران) المقبل.

وذكر موقع سبورتي البرازيلي، أن سانشيز سيصل أبوظبي اليوم، من أجل التفاوض مع ممثلي هيئة أبوظبي للاستثمار، بعد أن سبق له الذهاب إلى العاصمة الإماراتية في شهر نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، ولكن وقوع حادث في الملعب أسفر عن مصرع عاملين أدى إلى تأجيل المفاوضات.

وقال سانشيز للموقع: “نسعى للحصول على 400 مليون دولار مقابل بيع حقوق تسمية الملعب لمدة 20 عاماً، ولكننا قد نضطر إلى تخفيض القيمة من أجل سرعة إجراءات البيع للملعب الذي سيتم تسليمه في 15 أبريل (نيسان) المقبل”.

وأضاف سانشيز “شركتا الطيران الاتحاد والإمارات، إحداهما مرشح للحصول على حق تسمية الملعب، إذ نسعى لحسم الأمر خلال هذه الرحلة”.

يذكر أن ملعب أرينا دي ساو باولو، تبلغ سعته 65 ألف متفرج، وسيستضيف 5 مباريات خلال كأس العالم المقبلة، وهي البرازيل وكرواتيا في الافتتاح، وأورغواي أمام إنجلترا في 19 يونيو(حزيران) المقبل، وهولندا أمام تشيلي في يوم 23، وكوريا الجنوبية أمام بلجيكا في 26 من الشهر ذاته، إضافة إلى مباراة في دور 16 في 1 يوليو (تموز) المقبل، وأخيراً مباراة في نصف النهائي في 9 من الشهر ذاته.