,

هل يكون 2017 الأضخم لتطوير متاجر التجزئة في دبي؟


على الرغم من ظروف السوق الصعبة والفائض المحتمل، من المتوقع أن يكون عام 2017 عاماً لمشاريع التجزئة بامتياز في دبي بحسب ما تظهر الأرقام.

وسيتم إنفاق حوالي 4 مليارات دولار على مشاريع التجزئة في المولات خلال عام 2017 بالمقارنة مع 502 مليون دولار في العام الماضي، و 812 مليون دولار في العام الذي سبقه وفقاً لبيانات شركة ميدل إيست إيكونوميك دايجست.

وتسعى دبي بشكل دائم إلى تعزيز مكانتها كوجهة للتسوق وجذب السياح من جميع أنحاء العالم، عبر توفير أكبر وأفضل متاجر التجزئة، وساهمت الأعداد المتزايدة من السياح والصفقات الكبيرة والرواتب المعفاة من الضرائب بإحداث طفرة على مدى العقد الماضي في قطاع تجارة التجزئة.

ويبدو أن هذا الاتجاه سيستمر في عام 2017، في الوقت الذي تسعى دبي لزيادة أعداد الزائرين وتعزيز النشاط الاقتصادي قبل موعد معرض إكسبو 2020، ومن بين المشاريع المنتظر إنجازها هذا العام المرحلة الأولى من مول العالم الذي سيكون الأكبر من نوعه، وتبلغ تكلفة هذه المرحلة حوالي مليار دولار، بالإضافة إلى مشاريع أخرى مثل مول دبي هيلز لشركة إعمار ومنطقة التجزئة في خور دبي بتكلفة مليار دولار ومول جزيرة ديرة بتكلفة 900 مليون دولار، بحسب صحيفة غلف نيوز.

وتشير الأرقام إلى إلغاء أو تعليق ما قيمته 3 مليارات دولار من مشاريع البيع بالتجزئة التي كان من المقرر أن تكتمل في عام 2017، لكن القيمة العظمى من هذا الرقم ناتجة عن إلغاء مشروع البوادي مول بالقرب من دبي لاند.