ماذا سنستفيد من “فيرجن موبايل” الإمارات ؟


سنيار: أدى البيان الذي نشرته شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، أمس، حول إطلاق علاماتها التجارية الثانية في قطاع خدمات الاتصالات المتحركة تحت اسم «فيرجن موبايل»، إلى طرح العديد من التساؤلات من قبل المغردين على شبكات التواصل الاجتماعي عن دور الشركة الجديدة في المنافسة على خدمات الاتصالات المقدمة في الدولة.

فقد أشارت شركة الإمارات التي تندرج تحتها علامة “دو” أيضاً، إلى أن العلامة الجديدة ستمارس أنشطتها بفريق عمل مختص تحت مظلة الشركة، وستعتمد على شبكة الاتصالات والبنية التحتية التابعة لها، وأن إطلاق العلامة الجديدة ستركز على الخدمات الرقمية المبتكرة، يأتي وفقاً لبنود وأحكام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات.

حيث تساءل المتابعون حول القيمة المضافة التي ستقدمها العلامة الجديدة لخدمات الاتصالات في الإمارات، وإن كانت ستتميز في خدماتها بالمقارنة مع المشغلين الحاليين، وذكروا أنه كان بالإمكان تطوير العلامة “دو” وتقويتها، لتنافس المشغل الآخر “اتصالات”، إلا إذا كانت “فيرجن موبايل” ستقدم خدمات لا تقدمها “دو”، وهذا مالم يتم ذكره خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس.