صور مذهلة تظهر كيف أصبحت دبي “مانهاتن الشرق الأوسط”


متابعة-سنيار: أصبحت إمارة دبي واحدة من أجمل المناطق الحضرية في العالم، فهي موطن برج خليفة – أطول مبنى في العالم – وكذلك برج برنسس تاور، وأكثر من 150 ناطحة سحاب شاهقة، والتي تضم شققا تكلف الملايين من الدولارات، وتتميز الإمارة بالنشاط السياحي والمعالم الجميلة التي تقدمها لضيوفه الذين يأتون إليها من مختلف أنحاء العالم.

وتلقب إمارة دبي باسم “مانهاتن الشرق الأوسط”، لكنها تتميز عن نيويورك بأشعة الشمس والطقس الحار على مدار السنة، وتوفر  المطاعم العصرية والحانات، والرياضات المائية ومناطق الجذب التي تجعل السكان المحليين والأجانب سعداء، وفيما يلي صور تلخص الحياة في دبي وفق بيزنس إنسايدر:

 توجد ناطحات السحاب في مارينا وأبراج بحيرات الجميرا “على غرار مانهاتن”:

 

تهدف الإمارة إلى أن تصبح 25 في المائة من السيارات بدون سائق بحلول عام 2030:

المجمعات السكنية في مارينا عموما فاخرة ومجهزة:

حي الواجهة البحرية يضم أكثر من 150 من المباني الشاهقة:

 
العديد من ناطحات السحاب تم بناؤها من قبل العمال المهاجرين من الهند:

التنوع السكاني بارز في دبي:

نادرا ما تنخفض درجات الحرارة إلى أقل من 75 درجة فهرنهايت خلال النهار:

السباحة هي دائما خيار جيد للزوار:

 
وغالبا ما تشاهد الدراجات المائية والقوارب قبالة الساحل:

يمكن للسياح البقاء في الفنادق الفاخرة مثل فندق برج العرب،الواقع قبالة الساحل:

هذه الصالة المطلة على المدينة توفر إطلالة رائعة:

قبل العشاء، يمكنك أن تأخذ رحلة غروب حول مارينا مع باقي السياح:

 

 
يشاع أن دبي هي أول مدينة في الشرق الأوسط تحصل على جائزة نجمة ميشلان:


“Dintertainment” أصبح التيار الشعبي في المدينة، حيث أن المطاعم تقدم الطعام والترفيه مثل عروض الكباريه والكاريوكي:

هناك مجموعة واسعة من الثقافات في دبي، ومجموعة هائلة من المواد الغذائية التي يمكن العثور عليها في المدينة:

دبي هي صديقة للطفل، أيضا، مع الأنشطة الترفيهية مثل دبي أكواريوم الذي افتتح مؤخرا مع حديقة الترامبولين داخل مول الإمارات:

تهدف الإمارة لجذب 20 مليون سائح بحلول عام 2020: