,

سلامة اللحوم البرازيلية في الإمارات بين النفي والتأكيد


تناقلت وسائع الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية إشاعات حول سلامة اللحوم  والدواجن المستوردة من البرازيل، مما دفع السلطات المختصة للتعامل مع مخاوف السكان.

وفي تصريح لها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أكدت بلدية دبي يوم أمس الخميس أن جميع اللحوم والدواجن المستوردة من البرازيل آمنة بحسب ما نقلت صحيفة غلف نيوز.

وقالت البلدية في بيانها “كانت هناك تقارير في وسائل التواصل الاجتماعية تقول إن جميع منتجات اللحوم والدواجن من البرازيل فاسدة، وأن ستة مسالخ تم حظرها من قبل وزارة التغير المناخي والبيئة في دولة الإمارات، وقالت الشائعات أيضاً إن الهيئة السعودية للغذاء والدواء طلبت من جميع المستهلكين التخلص من أية منتجات لحوم أو دواجن من البرازيل”.

وكانت الشائعات قد انتشرت في البداية على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن أصدرت وزارة التغير المناخي والبيئة إنذراً في 24 مارس الجاري حول سلامة المنتجات الغذائية المستوردة من البرازيل. وقالت الوزارة إنها اتخذت إجراءات احترازية بشأن المنتجات الغائية المستوردة من البرازيل، بعد أن علقت السلطات البرازيلية نشاط عدد من الشركات بسبب الممارسات غير الصحية في عمليات الإنتاج.

وتقوم ستة منشآت برازيلية بتصدير منتجاتها خارج البرازيل، ولكن استناداً إلى معلومات أولية، لا تستورد دولة الإمارات سوى من واحدة من هذه المنشآت، وأشارت البلدية إلى أن الحظر على المنشآت الستة لا يمنع دخول اللحوم والدواجن البرازيلية إلى البلاد.

وأكدت بلدية دبي أيضاً ان جميع المنتجات الغذائية المستوردة إلى دولة الإمارات آمنة وتلبي جميع المعايير الصحية في البلاد ومتطلبات الحلال.