,

لماذا يحجم المستثمرون عن سوق الأوراق المالية في دبي؟


انخفضت قيمة الأسهم المتداولة في بورصة دبي إلى أدنى مستوى لها في خمسة أشهر تقريبا يوم الخميس، وفقا للبيانات الصادرة عن سوق دبي المالي والتي جمعتها بلومبرغ.

وكان عدد الأسهم المتداولة في المؤشر المرجعي أدنى من متوسطه في شباط / فبراير. وقد انخفض المقياس نفسه إلى أدنى مستوى له منذ تشرين الثاني / نوفمبر 2016، بحسب أرابيان بيزنس.

وقال علي أدو، رئيس إدارة الأصول في ضمان للاستثمار في دبي: إن إكمال الأرباح وإعلانات الأرباح، بالإضافة إلى عدم وجود أسباب مقنعة في الأفق أمام التجارة، من أهم الأسباب وراء إحجام المستثمرين.

وأضاف أن شهية المستثمرين المحليين والأجانب تضاءلت “كانت هناك بعض التوقعات قبل موسم الأرباح والإعلان عن الأرباح، ولكن هذا قد انتهى الآن، الأسواق تفتقر إلى المحفزات”.

وقال أدو إن الأسهم في دبي يهيمن عليها قطاعان: قطاع العقارات والمصارف، ولا يمكن لأي منهما أن يطرح آفاقا جذابة لهذا العام. وتراجعت أسهم شركة إعمار العقارية، وهي المطور الأكثر ثراء في المؤشر العام لسوق دبي المالي، بنسبة 11% في 2018 لتصل إلى أدنى مستوى لها منذ عامين تقريبا.

وانخفض مؤشر أسواق دبي المالية بنسبة 4.8 في المئة هذا العام، ويقول أدو إن التقييمات تبدو جذابة جدا بالنسبة للعديد من الأسماء مقابل المتوسطات التاريخية والأسواق الناشئة، لكن من الصعب توقع انتعاش الأسهم في دبي في وقت قريب.