,

فيديو| أحدث الأفلام في سينما الإمارات هذا الأسبوع


تقدم دور السينما في الإمارات كعادتها كل أسبوع مجموعة من أحدث وأفضل الأفلام التي حققت نجاحاً كبيراً على شباك التذاكر بجميع أنحاء العالم.

وفيما يلي مجموعة من الأفلام المعروضة في دور السينما بالإمارات هذا الأسبوع بحسب صحيفة غلف نيوز:

READY PLAYER ONE

يحاول الشاب المنبوذ (وايد واتس) الهروب من رعبه اليومي عن طريق التحاقه بلعبة إلكترونية تُدعى (الواحة)، وعندما يموت مؤسس اللعبة البلياردير، تُعرَض ثروته على اللاعبين كجائزة لمن يصل إلى نقطة معينة باللعبة، وبعد خمس سنوات من التحاقه باللعبة، يجد واتس نفسه مُحاصرًا بديون خصومه من الشركة؛ في الواقع وداخل اللعبة على حد سواء.

 

 

THE HURRICANE HEIST

مجموعة من اللصوص تقوم بالتخطيط للقيام بعملية سرقة كبيرة ضد الخزانة الأمريكية، والتي ستكون بمثابة إعصار من الفئة الخامسة يقترب من مصانع صك العملة.

 

 

TYLER PERRY’S ACRIMONY

تدور أحداث الفيلم حول ميليندا ( تارجى ب . هينسون) زوجة مخلصة، تعبت من أن تكون في المرتبة البديلة من قِبَل زوجها، بعدما بات واضحًا لها بأنه يخونها.

 

 

BAAGHI 2

تدور أحداث الفيلم حول شاب وفتاة يجمعهما الحب القوي منذ الجامعة ويفرقهما الزمن حينما تتزوج الفتاة وتدعى نيها من رجلاً أخر وتسلك طريقها وحيدة وتنجب طفلاً وتبدأ في تكوين أسرتها ويبقي حبيبها السابق روني الذي عاش على ذكريات حبة القديم حتى تتغير الأمور بتسارع كبير حينما يتم قتل زوجها وتجد نفسها أمام مجموعة من القتلة الذين قاموا بإختطاف أبنها لتلجأ لحبيبها السابق الذي برغم الفراق يقرر وضع حد معاناتها تلك معرضاً نفسة لمخاطر كثيرة من أجل إنقاذ الابن.

 

 

PACIFIC RIM: UPRISING

بعد تضحية الأب الأسطوري بحياته لكى يضمن انتصار البشرية ضد (كايجو) المتوحش. يترك ابنه جيك بينتيكوست (جون بويجا) تدريبه منذ ذلك الحين وينخرط في عالم الجريمة القبيح. لكن عند ظهور تهديد غير قابل للردع، ويوشك على تدمير وإخضاع العالم بأسره، تأتي فرصة جيك الأخيرة للارتقاء إلى إرث والده بمساعدة شقيقته المنعزلة ماكو موري (رينكو كيكوتشي)، والتي تقود جيلاً من الطيارين الشجعان.

 

RED SPARROW

يتم تعيين ضابطة الاستخبارات الروسية (دومينيكا إجوروفا) المعروفة بلقب (العصفور الأحمر) لإغواء وكيل الاستخبارات الأمريكية المركزية الذي يقوم باختراق حواسيب المخابرات الروسية بطريقة محترفة جدًا. وهنا يصطدمان في جو مشحون بالخداع والعاطفة، وهو أمر محظور بعالم الجاسوسية لأن من شأنه أن يعرض حياتهما وحياة الآخرين للخطر.