,

لماذا لا يزال البريطانيون يفضلون الاستثمار في عقارات دبي؟


تتصدر دبي حالياً القطاع العقاري العالمي من حيث مواقع الاستثمار بين المدن الكبرى، حيث تبلغ العائدات 7-8 في المائة سنوياً، مقارنةً بأفضل المدن أداءً في العالم، وفقاً لتقرير صادر عن شركة “برايفت فاينانس”، وهي شركة مستقلة مقرها لندن.

وتعتبر مدينتا ليفربول ونوتنجهام من أفضل مواقع الاستثمار العقاري في المملكة المتحدة، حسبما جاء في التقرير الذي صدر قبل معرض العقارات والاستثمار الدولي (IREIS).

وستشارك أكبر الأسماء الدولية في قطاع العقارات والاستثمار في UK Edition- IREIS 2018 في مركز الملكة إليزابيث خلال الفترة من 22 إلى 23 يونيو. الحدثان بمثابة متجر شامل للمستثمرين البريطانيين، ويقول المنظمون إن المستثمرين يبحثون عن الفرص الاستثمارية المثالية في الإمارات.

وسجلت كلتا المدينتين البريطانيتان متوسط ​​عائد إيجار يبلغ 6.2 في المائة حتى الآن في عام 2018، بعد أخذ تكاليف الرهن العقاري في الحسبان، مما جعلهما مرتبطتين بأداء أفضل عمليات الشراء بين المدن والبلدات البريطانية الخمسين التي تم تحليله.

ومع ذلك، فإن المدينتين لا تزالان خلف دبي في عائد الاستثمار، وهو أمر ما زال يدفع المشترين البريطانيين إلى الاستثمار في عقارات  دبي، بحسب موقع زاوية.

واستثمر المواطنون البريطانيون 31.1 مليار درهم (8.47 مليار دولار) في قطاع العقارات في دبي خلال السنوات الأربع الماضية (2014-2017)، وفقاً للإحصاءات الصادرة عن دائرة الأراضي والأملاك في دبي (DLD).

ومن بين هؤلاء، استثمر مشترو العقارات من المملكة المتحدة 6 مليارات درهم في عام 2017، و 5،8 مليار درهم في عام 2016، و 10 مليار درهم في عام 2015، و 9،3 مليار درهم في عام 2014، بحسب ما كشفت إحصاءات DLD.

ومن هذا المنطلق، حاول عدد من المطورين العقاريين في الإمارات الوصول إلى مشتري المنازل والمستثمرين البريطانيين، من خلال إنشاء مكاتب وتعيين سماسرة للترويج لعقارات دبي في المملكة المتحدة، وخاصة في المدن الرئيسية مثل لندن ومانشستر وغيرها من المراكز.