,

صور-فيديو| ما هو أفضل مكان لمتابعة زخات الشهب في الإمارات؟


1

تستضيف مجموعة دبي للفلك (مديريةالشؤون الجغرافية) حدثاً حصرياً في مخيم الزبير بالشارقة،لمتابعة تساقط الشهب بالتزامن مع ظاهرة “القمر العملاقة”التي بدأت يوم الأحد الماضي وتستمر حتى يوم الخميس.

وأوضح السيد حسن أحمد الحريري الرئيس التنفيذي لمديرية الشؤون الجغرافية أن هذه الظاهرة تحدث سنوياً وتبلغ ذروتها في 12 أغسطس من كل عام بسبب تقاطع مدار الأرض مع مدار أحد المذنبات القديمة، فيدخل مدار الأرض في نطاق الذيول الترابية للمذنب، والتي يتركها خلفه دائماً، فيحدث الهطول الشهابي.

وأضاف الحريري :”خلال هذا الوقت يمكن للناس مشاهدة زخات من الشهب بمعدل 100 شهاب في الساعة، وفي بعض الأحيان تظهر كرات نارية كبيرة الحجم، نتيجة حرق جزيئات الغبار الكبيرة في الغلاف الجوي العلوي.

ويمكن لعشاق الظواهر الفلكية متابعة هذا الحدث الهام هذه الليلة والتي يتوقع أن تصل فيها زخات الشهب إلى ذروتها، في مخيم الزبير ما بين الساعة الثامنة مساءاً وحتى الحادية عشر ليلاً.

3

وتتزامن هذه الظاهرة مع دخول هلال شهر شوال مرحلة البدر ووصوله لنقطة الحضيض وهي أقرب نقطة للأرض، والتي تجعله يبدو لسكان الأرض أكبر من حجمه المعتاد، فيما يعرف بالقمر السوبر.

وبين الفلكيون أن القمر في الشهر العربي يمر بثلاثة مراحل تبدأ بـالهلال ثم البدر وينتهي بالمحاق، ويتميز بدر هذا الشهر بأنه سيبدو لسكان الأرض أكبر حجماً بنسبة 14% وأكثر إضاءة بنسبة 30%، فيما يعرف بظاهرة القمر السوبر لاقتراب القمر من نقطة الحضيض على بعد 355 ألف كم من الأرض.

يُذكر أن الشهب هي أجرام سماوية تخترق الغلاف الغازي للأرض متأثرة بالجاذبية الأرضية، وعادة ما تتراوح سرعتها ما بين 12 إلى 72 كم في الثانية، ويؤدي احتكاكها بالغلاف الجوي للأرض إلى ارتفاع حرارتها وتلاشيها في الجو بعد أن تظهر في شكل خطوط ضوئية، تشبه الألعاب النارية.

4