,

أول جهاز للسمع مدعوم بالذكاء الاصطناعي في الإمارات


أطلقت شركة Starkey Hearing Technologies مؤخرًا في الإمارات أول جهاز سمعي متعدد الأغراض في العالم يتتبع صحة الدماغ والجسم اعتماداً على تقنيات الذكاء الاصطناعي (AI) وأجهزة استشعار مدمجة مع 29 ترجمة لغة، بما في ذلك العربية.

وقامت Starkey Hearing Technologies – الشركة العالمية الرائدة في تصنيع وتقديم حلول السمع المتقدمة منذ الستينيات – بتقديم هذا الجهاز للأسواق في حفل أقيم بالعاصمة أبوظبي.

ويعد العرض الأول للمنتج الفريد في دولة الإمارات هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط بعد إطلاقه في الولايات المتحدة وكندا.

ويتمتع الجهاز بفوائد عملية هائلة لأولئك الذين يعانون من ضعف السمع والمصممين الذين يعانون من مشكال في وظائف السمع العادية، وهو إنه مزود بتكامل Siri لقراءة النصوص ورسائل البريد الإلكتروني، بالإضافة إلى وجود وضع قابل للتكيف، ووظيفة ذكريات شخصية، وجهاز تحكم عن بعد، وتحكم شخصي وترجمة لغوية، بحسب موقع زاوية.

ويقوم Livio بالاتصال بشكل حدسي بأجهزة Apple و Android عبر تقنية Bluetooth. كما أن لديه ميكروفون عن بعد ويمكن أن يتم تلقي الصوت من التلفزيون أو غيره من مصادر الصوت الإلكترونية مباشرة.

ويراقب الجهاز الجسم، ويقدم تنبيهات للكشف عن السقوط ومعدلات ضربات القلب وموقع الجهاز والتعديلات السحابية وتتبع نشاط الجسم. ووصفت Forbes و The Wall Street Journal المنتج المتطور للغاية القائم على الذكاء الاصطناعي بأنه أكثر المساعدات الصحية ابتكارًا للمرضى في المستقبل.

وكجزء من استراتيجيتها لتطوير السمع، تشارك Starkey Hearing Technologies على هامش فعاليات الأولمبياد الخاص في أبو ظبي والتي تستضيف أكثر من 7500 رياضي من 14 إلى 21 مارس.