,

فيديو| أول عملية روبوتية للركبة بمستشفى عام في الإمارات


تم إجراء عملية جراحية رائدة في الركبة بمساعدة الإنسان الآلي (الروبوت) في مستشفى حكومي في الإمارات العربية – ووصفها الطبيب الذي قاد العملية بأنها: “قمة الجبل الجليدي” للتقدم الطبي في البلاد.

وتم تنفيذ الإجراء المتطور بنجاح على أب إماراتي يبلغ من العمر 61 عامًا في مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي يوم الاثنين.

وقال الدكتور يعقوب الحمادي، استشاري جراحة العظام والركبة والجراحة الرياضية في المستشفى، إن الدعم الآلي يحسن الدقة في غرفة العمليات.

وفي حين أن التكلفة مرتفعة، قال الجراح الكبير إن القدرة على توفير مستوى أفضل من الرعاية للمرضى لا تقدر بثمن. وأضاف الحمادي: “هذه هي بداية المستقبل”.

وتابع الحمادي: “سيأتي يوم في المجال الطبي حيث سيتم دعم كل إجراء طبي بواسطة تقنيات الذكاء الاصطناعي. هناك من لا يريد التغيير ربما بسبب الحاجة إلى إعادة تدريب والخضوع لدورات جديدة”.

لكن الدكتور الحمادي قال إن التغيير أمر لا مفر منه ويجب تشجيعه.

وتمنح الجراحة الروبوتية للجراحين صورة ثلاثية الأبعاد ورؤية مكبرة بدرجة 360 درجة لجسم المريض. ويستخدم الجراح بعد ذلك أدوات التحكم في وحدة التحكم لتحريك الأدوات الجراحية الصغيرة جدًا المرتبطة بذراع آلية. ويتم رسم خطة العلاج بواسطة الكمبيوتر وفقًا للاحتياجات الخاصة للمريض، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وتبلغ تكلفة الروبوتات المستخدمة في العمليات الجراحية أكثر من مليوني دولار (7.35 مليون درهم)، لكن الدكتور الحمادي يصر على أن تحقيق نتائج أفضل للمرضى يستحق هذا الثمن.

كما أن الجراحة الروبوتية أسرع، حيث تسمح للأطباء في نهاية المطاف بتوفير الرعاية لمزيد من المرضى وخفض قوائم الانتظار.

ويتم توفير العلاج في مدينة الشيخ خليفة الطبية حالياً للمرضى الذين يحملون بطاقات “ثقة”، والتي توفر تغطية الرعاية الصحية لمواطني دولة الإمارات.

لكن الدكتور الحمادي يأمل أن تكون الجراحة متاحة لجميع المرضى في نهاية المطاف.