,

كيف تشارك في تحدي صعود الدرج 30 يوماً في الإمارات؟


أظهرت أحدث الأرقام أن حوالي 37 في المائة من البالغين في الإمارات يعانون من البدانة المفرطة، ويصنف ما يصل إلى 14 في المائة من الأطفال على أنهم يعانون من السمنة المفرطة، وما يصل إلى 18 في المائة من الفتيات.

وبسبب هذه الأرقام، وعلى مدى 30 يومًا، يشجع أخصائيو الرعاية الصحية في مستشفى بارين الدولي في أبوظبي الناس على التخلي عن المصعد وصعود السلالم بدلاً من ذلك، حتى لو كان ذلك لعدة رحلات في وقت واحد.

وتم إطلاق تحدي Take the Stairs في الأسبوع الماضي، حيث يقوم الأشخاص في جميع أنحاء الإمارات بمشاركة قصصهم على وسائل التواصل الاجتماعي كجزء من هاشتاغ #TakeTheStairs، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وقال الدكتور الزاكي لادها، استشاري جراحة السمنة والجراحة العامة في بارين: “في العالم الذي نعيش فيه، يعيش الكثيرون منا أنماط حياة مستقرة، حيث نقضي الكثير من الوقت في سياراتنا وفي مكاتبنا. وتشير الإحصاءات إلى أن 10 في المائة من الناس في العالم يعانون من السمنة المفرطة، والأرقام في الإمارات أكبر من هذا المتوسط ​​العالمي”.

وأضاف: “نحن متحمسون لإطلاق تحدي #TakeTheStairs الخاص بنا، ونشجع الناس على إجراء تغييرات صغيرة ليكونوا أكثر نشاطًا على المدى الطويل. ومع وجود العديد من المباني الشاهقة في دولة الإمارات، من الأسهل في الغالب استخدام المصاعد. لكن حيثما أمكن، نحن نشجع الناس على أخذ السلالم”.

يمكن لأي شخص المشاركة في التحدي من خلال التعهد بتسلق السلالم يوميًا لمدة 30 يومًا على التوالي، أو الانضمام إلى الهاشتاغ على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأوضح الدكتور لادها: “حتى كمية صغيرة من التمارين التي تساعد على رفع معدل ضربات القلب سوف تحدث فرقًا في مستويات لياقتك البدنية. وسواء كنت تبلغ من العمر ست أو 60 عامًا، نأمل أن ينضم الأشخاص ويتعهدوا بأخذ السلالم”.

 

View this post on Instagram

 

Dr. El Zaqui Ladha, Consultant – Bariatric and General Surgery at Bareen International Hospital is spearheading the initiative and says: “With statistics showing 10% of people in the world are obese, and the UAE doubles that world average, people are putting themselves at higher risk of heath complications like type 2 diabetes and heart diseases #Obesity #TakeTheStairsChallenge #active #healthylifestyle يقود الدكتور الزاكي لادا ، استشاري جراحة السمنة والجراحة العامة في مستشفى بارين الدولي هذه المبادرة ويقول: “مع الإحصاءات التي تشير إلى أن 10 ٪ من الناس في العالم يعانون من السمنة المفرطة ، ودولة الإمارات العربية المتحدة تضاعف هذا المتوسط العالمي، يضع الناس أنفسهم في خطر المضاعفات الصحية مثل داء السكري من النوع 2 وأمراض القلب #سمنة #أبوظبي #بارين #أسلوب_حياة_صحي

A post shared by Bareen Hospital (@bareeninternationalhospital) on