,

محطة الفضاء الدولية مرئية للعين المجردة في الإمارات


سيتمكن سكان دولة الإمارات من مشاهدة محطة الفضاء الدولية لمدة خمس دقائق، مساء اليوم الأحد، عندما يكون مختبر الأبحاث مرئيًا بالعين المجردة.

وسيتمكن عشاق الفضاء من مشاهدة المحطة في الساعة 7.43 مساءً لمدة خمس دقائق ومرة ​​أخرى لمدة تقل عن دقيقة في تمام الساعة 9.20 مساءً يوم الأحد.

ومن المتوقع أن تنطلق محطة الفضاء الدولية عبر سماء الإمارات ليلاً مرة أخرى لمدة ثلاث دقائق، يوم الاثنين، في تمام الساعة 8.31 مساءً ، وفي الساعة 7.42 مساءً لمدة أربع دقائق، ويوم الخميس والأحد القادم، لمدة ثلاث دقائق في الساعة 7.40 مساءً و 4.49 صباحًا على التوالي.

وستبدو المحطة الفضائية كنجم ساطع يتحرك بسرعة أكبر من الطائرة، وفقًا لمهمة التحكم في مركز جونسون الفضائي التابع لناسا.

وإذا كانت السماء صافية وخفيفة من الرطوبة، فقد يتمكن السكان من اكتشاف ثالث أجمل كائن بعد القمر والزهرة أثناء اندفاعه عبر السماء، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وأثناء السفر بسرعة 28.000 كيلومتر في الساعة، أي حوالي 29 ضعف سرعة الطائرة المتوسطة، تدور المحطة الفضائية حول الأرض كل 90 دقيقة.

ويحدد موقع Spot the Station المخصص لناسا فرص الرؤية في أكثر من 6700 موقع حول العالم عدة مرات في الأسبوع ولكن فقط عندما تكون المحطة مرئية.

وتكون محطة المدار مرئية في أوقات محددة قبل الفجر أو بعد الغسق لأنها ليست مشرقة بما يكفي للرؤية خلال اليوم. وذلك لأن المحطة الفضائية يجب أن تكون أعلى من الأفق بمقدار 40 درجة أو أكثر لتكون مرئية ويجب أن يكون موقع المشاهدة قاتماً. ولهذا السبب، تكون المحطة غير مرئية عندما تمر عبر البلاد في وقت متأخر من الليل أو أثناء النهار.

ويمكن للسكان الذين يرغبون في رؤية المحطة الاشتراك في التنبيهات عن طريق إرسال بريد إلكتروني إلى [email protected]