,

كيف انخفضت أسعار العقارات والإيجارات في الربع الثاني من 2019 بدبي؟


يستمر المستأجرون وأصحاب المنازل بدبي في الاستفادة من انخفاض أسعار المبيعات والإيجارات للشقق والفلل وفقًا لبحث جديد.

وقال تقرير سوق تشيسترتون في دبي للربع الثاني من 2019، إنه من المتوقع أن يستمر هذا الاتجاه خلال الفترة المتبقية من العام.

وأشار التقرير إلى أن التراجع جاء نتيجة زيادة العرض المفرط لسوق العقارات السكنية في الإمارة، حيث من المقرر أن يتم الانتهاء من 47502 شقة وفيلا ومنزل تاون هاوس هذا العام، أي ضعف ما تم تسليمه في عام 2018.

وفي سوق المبيعات، شهدت أسعار كل من الشقق والفلل انخفاضًا بنسبة 4 في المائة في الربع الثاني من عام 2019. وفي سوق الفلل، ظلت نخلة جميرا الأكثر مرونة، حيث تراجعت الأسعار بنسبة 1 في المائة، بينما شهدت البحيرات أعلى انخفاض في الأسعار عند 6 في المائة.

وفي سوق مبيعات الشقق، أظهر كل من ذا غرينز ودبي لاند ودبي موتور سيتي مستويات نسبية من المرونة، حيث شهدت انخفاضًا بنسبة 2% فقط عن الربع السابق. وشهدت فيوز ووسط دبي أعلى انخفاضات بنسبة 9 في المائة و 7 في المائة على التوالي. في حين لم تشهد المدينة الدولية أي حركة في الأسعار.

وقال نيك ويتي، العضو المنتدب لشركة Chestertons في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “على المدى القصير، سوف يستمر العرض المفرط في تقليل قيمة سوق العقارات السكنية في دبي. ويضاعف من ذلك العديد من حوافز المطورين بما في ذلك خطط السداد لفترة ما بعد التسليم ومدتها خمس سنوات، وخصم رسوم التسجيل، وتجميد رسوم خدمات الممتلكات وعوائد الإيجار المضمونة. وبالمثل، فإن الملاك يقدمون فترات إيجار مجانية للمستأجرين المحتملين، وشيكات إيجار متعددة، وحتى عقود إيجار قصيرة الأجل”.

وفي سوق الإيجارات، كان هناك ضعف ملحوظ مقارنة بالربع الأول، حيث انخفض متوسط ​​أسعار إيجارات الشقق بنسبة 5 في المائة والفلل بنسبة 8 في المائة.

وشهدت واحة دبي للسيلكون أكبر انخفاض، حيث أصبح إيجار الشقة النموذجية المكونة من غرفتي نوم أقل بنسبة 12 في المائة من سعر الربع الأول.

وشهدت المجتمعات المنشأة، بما في ذلك دبي مارينا وخليج الأعمال، والتي نجحت في الماضي في خفض الأسعار إلى حد ما، انخفاضات في الربع الثاني بلغت 5 في المائة.

وفي سوق تأجير الفلل، شهدت كل من جزر الجميرا وميدوز والمرابع العربية انخفاضات بنسبة 11 في المائة، في حين أن نخلة جميرا كانت الأكثر مرونة حيث انخفضت الإيجارات بنسبة 2 في المائة.

وارتفعت قيمة المعاملات المنجزة في الربع الثاني بنسبة 31 في المائة من 5.64 مليار درهم في الربع الأول إلى 7.37 مليار درهم في الربع الثاني، وأصبح وسط دبي أكثر الأماكن شعبية من حيث قيمة الصفقات عند 13.13 مليار درهم، بحسب أريبيان بيزنس.