,

بالصور| حرارة القارة القطبية الجنوبية تصل إلى مستوى دبي عند 21 درجة مئوية


سجلت القارة القطبية الجنوبية درجات حرارة تزيد عن 20 درجة مئوية لأول مرة في التاريخ المسجل، وهو مستوى مماثل لأبو ظبي ودبي في هذا الوقت من العام.

وسجل العلماء البرازيليون في جزيرة سيمور يوم الأحد الماضي درجة حرارة 20.75 درجة مئوية. وفي الأسبوع الماضي، كانت درجات الحرارة قريبة لـ 20 درجة مئوية في نقاط مختلفة من الإمارات.

الرقم القياسي الجديد أعلى تقريبًا من الرقم القياسي السابق البالغ 19.8 درجة مئوية في جزيرة Signy في يناير 1982.

ويأتي ذلك بعد حوالي أسبوع من تسجيل رقم قياسي آخر في القطب الجنوبي. وسجلت قاعدة بحثية أرجنتينية في الطرف الشمالي لشبه جزيرة أنتاركتيكا درجة حرارة 18.3 درجة مئوية في 6 فبراير، وهي أعلى نسبة مسجلة في القارة القطبية الجنوبية.

وعلى الرغم من الحاجة إلى التحقق من كلا القراءتين كسجلات من قبل المنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO)، إلا أن العلماء يقولون إن درجات الحرارة الجديدة تشير إلى اتجاه مقلق: الانصهار المتسارع لأكبر مستودع للجليد في العالم، مما يساهم في ارتفاع مستويات سطح البحر،بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وتختلف درجات الحرارة في القارة الجليدية من -10 درجة مئوية على الساحل إلى  -60 درجة مئوية كلما اتجهنا للداخل. لكن شبه جزيرة أنتاركتيكا (الطرف الشمالي الغربي بالقرب من أمريكا الجنوبية) هي واحدة من أسرع المناطق ارتفاعًا في درجات الحرارة على الكوكب، حيث ارتفع متوسط ​​درجات الحرارة بنحو 3 درجات مئوية على مدار الخمسين عامًا الماضية.

وزادت كمية الجليد المفقودة سنويًا من الغطاء الجليدي في القارة القطبية الجنوبية ستة أضعاف على الأقل بين عامي 1979 و 2017، وفقًا للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية.