, ,

دايلي ميل |”صدق أو لاتصدق”.. 7 أشخاص فقط يتحكمون في شبكة الإنترنت -فيديو


كشفت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية، الحقيقة الصادمة للعديد حول العالم، وهي أن هناك 7 أشخاص فقط يتحكمون في الشبكة العالمية لـ”الإنترنت”.

وتمكنت الصحيفة من حضور ما يعرف بـ”مراسم المفتاح”، وهو أشبه باجتماع رسمي تنظمه منظمة “إيكان”، المسؤولة عن تسجيل أسماء النطاقات، وإدارة عناوين الإنترنت.

وتملك منظمة “إيكان” قاعدة بيانات تحوي أسماء النطاقات، ومقابلها بأرقام IP، بمعنى بدلاً من استخدام رقم IP، للدخول لأي موقع فإن المستخدم يكتب اسم النطاق لأنه أسهل للحفظ، و إيكان هي التي تخبر المتصفح أن اسم النطاق هذا يتوافق، ويتطابق مع رقم IP معين.

وأوضحت الصحيفة؛ إذا تمكن أحد من الوصول إلى قاعدة بيانات منظمة إيكان، فإنه يمكنه فعلياً التحكم في الإنترنت بالكامل، فمثلاً يمكنه أن يغير رقم IP أي موقع مع اسم النطاق المتطابق معه.

وحذرت المنظمة من محاولة اختراق قاعد البيانات الخاصة بها، حيث قالت: “سيتوجب على المنظمة إعادة إنشاء القاعدة من جديد، لذا جاءت بطريقة تجعل من الصعب جداً أن يتمكن أي شخص من اختراقها، وذلك من خلال اختيار سبعة أشخاص تعطي لكل واحد منهم مفتاح حقيقي، وتختار 7 آخرين تعطيهم نسخ احتياطية من تلك المفاتيح”.

وأضافت؛ “كل واحد من هذه المفاتيح الحقيقية يفتح صندوق من سبعة صناديق مخبأة حول العالم، وبداخل كل صندوق يوجد بطاقات ذكية، عندما يتم فتح الصناديق السبعة بالمفاتيح السبعة وتحصل على البطاقات الذكية السبعة معاً، يتم تشكيل ما يعرف بالمفتاح الرئيسي master key، وهو يعمل كشفرة كمبيوتر، أي مثل كلمات المرور التي يمكن استخدامها للدخول إلى قاعدة بيانات منظمة إيكان.

ويجتمع حملة المفاتيح السبعة أربعة مرات في السنة منذ عام 2010، ويتم إجراء مراسم خاصة لتغيير المفتاح الرئيسي، وكأنك تنشئ كلمة مرور جديدة لقاعدة البيانات.

وفي المكان الذي يلتقي به الأشخاص الذين يحملون المفاتيح يتم تطبيق إجراءات أمنية مشددة، حيث هناك أبواب مقفلة لا تفتح إلا بالمفاتيح التي معهم وهناك أجهزة مسح ضوئي، بالإضافة إلى عزل الغرفة التي يلتقون بها الاتصالات.