,

دبي: 20 ألف وحدة سكنية قادمة في 2015


مع لا يقل عن 20،000 وحدة سكنية جديدة من المرجح أن تضاف في 2015 إلى العدد الحالي للمنازل والوحدات السكنية الموجودة بدبي، توقعت شركة CBRE “سي بي آر أي”، للاستشارات العقارية العالمية، أن يتسب ذلك بانكماش  المبيعات ومعدلات أسعار الإيجارات في المدينة.

و قال مات غرين، رئيس قسم الأبحاث والاستشارات في فرع CBRE في الشرق الأوسط، “شهد القطاع السكني فترة من الاستقرار النسبي خلال الربع الثاني من عام 2014، مع معدلات إيجار ثابتة على نطاق واسع، ومن المتوقع أن تدخل السوق خلال الأشهر ال 12 المقبلة أكثر من 20،000 وحدة سكنية جديدة يمكن أن يكون لها تأثير على انكماش المبيعات وأسعار الإيجارات”.

و أشار التقرير الصادر عن CBRE  إلى أن الإيجارات الشاملة في دبي ظلت “مسطحة على نطاق واسع” في عام 2014، لتسجل زيادة بنسبة 7% فقط مقارنة مع ارتفاع بنسبة 24% في عام 2013 بحسب ما أوردت صحيفة إيميرتس 247.

ويضيف غرين: “على مدى الأشهر الـ 12 الماضية تفوق سوق المبيعات على سوق الإيجارات بشكل كبير، مسجلاً نمواً بنسبة 18% في العام على أساس سنوي بالمقارنة مع 30% في عام 2013”.

و على الرغم من التباطؤ، لا يزال السوق يشهد إقبالاً من قبل المستثمرين على المواقع الجيدة، والنوعية الجيدة للمباني و الشقق السكنية، وفق ما أظهرت آخر الأرقام من المباني والمجمعات السكنية الموجودة مسبقاً.

وارتفعت معدلات إيجار المكاتب في المواقع الرئيسية والثانوية هذا العام ، على الرغم من زيادة في أعداد المكاتب الجديدة إلى جانب وجود نسبة عالية للمكاتب الشاغرة، وقد مهد النمو الاقتصادي القوي وتحسن ثقة الشركات الطريق لدخول الشركات الصغيرة والمتوسطة الجديدة ، بالإضافة إلى توسع أو اندماج الشركات القائمة، مما ساهم في تعزيز معدلات الإيجار.

وتوقع غرين أن يساهم العدد المتزايد من المكاتب في كبح جماح تضخم الإيجارات و إضافة المزيد من التوازن في السوق خلال الأشهر القادمة.