الدول الأكثر مرونة لممارسة أنشطة الأعمال لعام 2015


أظهر المؤشر الصادر عن شركة الأبحاث الأمريكية “إف إم جلوبال” الدول الأكثر مرونة لممارسة الأنشطة التجارية على مستوى العالم في عام 2015.

وتقوم الشركة بتقييم نحو 130 دولة على مستوى العالم وفقاً لتسعة معايير مثل نصيب الفرد من الناتج المحلى الإجمالي، المخاطر السياسية والطبيعية، جودة البنية التحتية، محاربة الفساد وغيرها، وذلك من أجل قياس ثلاثة جوانب هي: الاقتصاد والمخاطرة وسلسلة الإمداد أو الأنشطة المضيفة للقيمة.

وأظهر التقييم تفوق النرويج على جميع الدول التي شملتها الدراسة حيث احتلت المركز الأول بين الدول المائة والثلاثين، وتلتها سويسرا بفضل قوانين سرية المعاملات المصرفية والبيئة السياسية المستقرة وغيرها، كما ساعدت البنية التحتية القوية والموانئ المتطورة وانتشار استخدام طاقة الرياح على وجود هولندا في المرتبة الثالثة.

وجدير بالذكر أن الدراسة قامت بتقسيم الولايات المتحدة إلى ثلاث مناطق هي: المنطقة (1) وتشمل على الولايات الأكثر عرضة للعواصف مثل فلوريدا ولويزيانا وآخرين وجاءت تلك المنطقة في المركز السادس عشر، بينما المنطقة (2) تضم الولايات الأكثر عرضة للزلازل مثل كاليفورنيا وهاواي واحتلت تلك المنطقة المركز الواحد والعشرين، أما المنطقة (3) تتمتع بدرجة أعلى من الأمان بالنسبة للمخاطر الطبيعية ومن ثم جاءت في المركز العاشر.

ب

* المنطقة الثالثة التي تضم 26 ولاية ذات معدل مخاطر للكوارث الطبيعية منخفض مثل أوهايو وبنسلفانيا وغيرهم

أما عن الدول العربية التي شملها التقييم، فقد احتلت قطر صدارة الدول العربية إلى جانب أنها ضمن أعلى عشر دول على مستوى العالم، وتلتها الإمارات التي جاءت في المرتبة التاسعة والعشرين وذلك بفضل جودة بنيتها التحتية التي جعلتها تقترب من تقييم سويسرا وفنلندا وفقاً لهذا المعيار.

ب2