, ,

حملة في الإمارات لدعم “الرميثي” لمقعد آسيا


سنيار: بدأت في مواقع التواصل الاجتماعي حملة لدعم مرشح الإمارات اللواء محمد خلفان الرميثي في انتخابات عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الاسيوي لكرة القدم المقررة الخميس المقبل بمملكة البحرين خلال اجتماع الجمعية العمومية “الكونجرس” السادس والعشرين للاتحاد الآسيوي.

حيث أنشأ المغردون هاشتاغ جديد على موقع تويتر أطلقوا عليه #كلنا_ندعم_محمد_خلفان_الرميثي وشهد تفاعلا كبيرا ما بين المغردين في الإمارات الذين رأوا أن الرميثي يتقدم على الكثير من المرشحين في حظوظه للفوز بأحد المقاعد، وأن ما قدمه خلال مسيرته في رياضة الإمارات ورئاسة اتحاد كرة القدم في وقت سابق، وكذلك وضعه للبنة الأولى للمنتخب الحالي تثبت تميزه وستدفع أسهمه في الانتخابات القادمة.

 

CDmqLYOWoAE_gDr.jpg_large

حظوظ المتنافسين

وتبدو حظوظ مرشحي الامارات والسعودية ولبنان قوية للفوز بعضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد الاسيوي لكرة القدم في الانتخابات المقررة بالبحرين الخميس المقبل.

وكشف مصدر مطلع ل”فرانس برس” أمس الاثنين ان هذه الانتخابات “ستجري على مقاعد محدودة وغالبا ستكون في منطقتي الغرب والاسيان”.

وتابع “يتنافس في منطقة غرب اسيا اربعة مرشحين هم الاماراتي محمد خلفان الرميثي ورؤساء اتحادات السعودية احمد عيد واللبناني هاشم حيدر والعماني خالد البوسعيدي، وهناك توجه عام لدعم ممثلي الامارات والسعودية ولبنان”.

وتابع “اما بالنسبة الى منطقة الاسيان فان حظوظ ممثلي الفلبين وتيمور الشرقية ولاوس تبدو مرتفعة ايضا على حساب ممثلي ميانمار وفيتنام”.

واكد المصدر ايضا “ان معظم المناصب متفق عليها، فقد وافق 35 اتحادا على هذه الاسماء، ولكن في تاريخ اسيا هناك دائما هامش للاخطاء بنسبة 20 بالمئة، ولذلك يمكنني القول ان هناك 27 اتحادا منهم اكدوا التزامهم بقراراتهم”.