“هولندا” الأولى عالميا من حيث الغذاء الصحي..ودول عربية في المؤخرة


قالت منظمة “أوكسفام” المعروفة بـ “لجنة أكسفورد للإغاثة من المجاعة” أن هولندا تفوقت على فرنسا وسويسرا في وفرة الأغذية الصحية واحتلت المركز الأول في العالم وفقا لتصنيفها الجديد، بينما تخلفت الولايات المتحدة واليابان ولم تحصلا على مكان بين أفضل عشرين دولة، وجاءت تشاد في نهاية قائمة أوكسفام الجديدة التي ضمت 125 دولة.

وحلت اليمن والكويت والسعودية ضمن أسوأ الدول بالنظر إلى توفر الطعام الصحي وزيادة الطعام المسبب للسكري والأمراض الأخرى في كل من الكويت والسعودية، بينما احتلت الدول الأوروبية صدارة القائمة.

وبحسب أوكسفام فإن هولندا أمّنت سوقا جيدة للطعام ووفرت للناس ما يحتاجونه منه، وكانت أسعار الغذاء منخفضة نسبيا ومستقرة ونوعية الطعام الذي يأكله الناس متوازنة، كما تم توفير الأساسيات بشكل صحيح وبطريقة أفضل من باقي دول العالم.

هذا وترى أوكسفام أن الأرقام الجديدة تكشف عن وجود 840 مليون شخص في العالم يعانون الجوع بشكل يوي رغم وجود غذاء كاف لكل الجوعى، ودعت إلى إحداث تغيير في طريقة إنتاج وتوزيع الطعام على مستوى العالم. وعلى ضوء ذلك يتوقع الباحثون أن يؤدي التغير المناخي إلى زيادة عدد من يتهددهم خطر الجوع بنسبة تتراوح بين 20% و50% بحلول عام 2050.