ابتداء من اليوم في الإمارات: 500 درهم غرامة التدخين في سيارة بها أطفال


دخل اليوم الثلاثاء قانون مكافحة التبغ على مستوى الدولة حيز التنفيذ، ويقضي القانون بفرض غرامة مالية قيمتها 500 درهم على السائقين الذين يثبت تدخينهم للسجائر داخل سيارات تحتوي على أطفال دون سن 12، وحظر التدخين في الأماكن العامة والمغلقة بالإضافة إلى حظر بيع الدخان ومنتجات التبع في المحال والمتاجر القريبة من المدارس.

وأشارت الدكتورة وداد الميدور إلى أن القانون يهدف إلى الحد من انتشار ظاهرة التدخين، ومنع الإعلان عن التبغ في وسائل الإعلام ومنع التدخين في الأماكن العامة كالمطاعم والمقاهي والجامعات والمنشآت الصحية والرياضية ووسائل النقل وغيرها بحسب ما ذكرت صحيفة غولف نيوز.

وأكدت الميدور على أن القانون بحاجة إلى مزيد من التعديلات ليشمل حظر التدخين بالقرب من المجمعات التجارية، وعدم السماح للمدخنين بالاقتراب من مداخلها لمسافة تقل عن 25 متر وذلك لحماية غير المدخنين من الآثار السلبية لهذه العادة المضرة بالصحة.

وعبرت الميدور عن أملها بإنشاء خطوط اتصال مجانية لتلقي الشكاوى بشكل مباشر عن المنشآت المخالفة لاتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة بحقها.

من جهته أكد الدكتور شامل واليغرانتي استشاري علم النفس السريري في المركز الوطني للتأهيل في أبوظبي أن استنشاق دخان السجائر من قبل الأطفال يشكل خطراً كبيراً على صحتهم، حيث ينشر كمية كبيرة من السموم داخل الدم بالإضافة إلى احتمال إصابة رئتيهم بأضرار بالغة بسبب حساسيتها تجاه المركبات السامة كغاز ثاني أوكسد الكربون.