بالصور| أبرد مدينة على وجه الأرض


نشرت صحيفة دايلي ميرور البريطانية تقريراً مصوراً عن مدينة ياكوتسك في سيبيريا التي تعد أبرد مدينة على وجه الأرض حيث تصل درجات الحرارة في إلى 45 درجة مئوية تحت الصفر.

وتقع هذه المدينة التي يقطنها حوالي 250 ألف نسمة على ضفاف نهر لينا وعلى بعد 280 كيلومتر إلى الجنوب من الدائرة القطبية الشمالية وعلى الرغم من اخفاض درجات الحرارة الشديد تسير فيها الحياة بشكل طبيعي كأية مدينة أخرى في العالم.

وتشير كتب التاريخ أن هذه المدينة كانت في القرن السادس عشر منفى للمجرمين والمحكومين وحملت في ذلك الوقت اسم “سجن بلا أبواب”، وتحولت المدينة فيما بعد إلى واحدة من أكثر المدن ثراء في العالم لاحتوائها على مناجم ضخمة من الذهب والألماس مدفونة تحت أكوام الثلوج، بالَاضافة إلى احتياطي كبير من النفط والغاز يستخدمه السكان في المواقد للحصول على الدفء طوال أشهر السنة.