برشلونة يتهم “مدريد” بإثارة قضية صفقة نيمار


اتهم جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة مساء الاثنين “مدريد”، دونما تحديد ، بالوقوف خلف “قضية نيمار”، حيث اعتبر أن العاصمة الأسبانية “يصعب عليها هضم” أن يكون الفريق الكتالوني “قد هيمن في هذه السنوات”.

وأكد بارتوميو في مقابلة مع إذاعة (راديو كتالونيا) :”إننا نرى من مدريد بعض الحرب ضد برشلونة و يبدو أنه يصعب عليهم هضم أن يكون لدينا لاعبون مثل ميسي أو نيمار و أن يكون برشلونة قد هيمن في هذه السنوات، وما لا يكسب على أرض الملعب ، يبدو أنهم يريدون كسبه في المكاتب”.

وبرأ رئيس برشلونة من الذنب ساحة عضو النادي جوردي كاسيس ، الذي فتح النزاع بتقديمه شكوى ضد مجلس الإدارة ، بسبب الغموض الذي اكتنف صفقة نيمار ، وهو ما أدى نهاية الأمر إلى استقالة ساندرو روسيل رئيس النادي السابق بحسب ما ذكر موقع كوورة.

وقال الرئيس الجديد للنادي ، الذي كان الرجل الثاني في إدارة روسيل حتى الأسبوع الماضي :”ما يجعل منا عظماء هو أن يتمكن عضو من تغيير تاريخ النادي، ذلك ما يجعل منا مختلفين، كاسيس ، مثل كل الأعضاء  هو مالك للنادي ومن حقه القيام بما فعل”.

وفيما يتعلق بتسريب وثائق كل العقود ، التي نشرتها صحيفة (الموندو) ، أعلن بارتوميو أن كاسيس لا يقف وراء ذلك وأن النادي سيبحث “عمن يتحمل المسؤولية”. وأكد :”لدينا يقين بشأن من فعلها. لو تأكدت الأدلة التي لدينا ، سنقدم شكوى ضد المسؤول عن التسريب ووسيلة الإعلام التي نشرت المعلومات المغلوطة”.

وأضاف :”لا أعتقد أن هناك أحدا خلف كاسيس ، لكن في مدريد نفخوا في الأمر بغرض الإضرار بنا”. وأبرز بارتوميو أن النادي لم يعلن من قبل عن الأرقام الحقيقية لصفقة التعاقد مع نيمار لأسباب أمنية، وقال أيضاً:”عائلة نيمار طلبت منا السرية ، لكن لسبب أمني حيث أن الأسرة كبيرة ويعيشون في بلد (البرازيل) يتسم بمعدلات جريمة مرتفعة، ذلك هو السبب”.