بريطانية تدعي أنها مخلوقة فضائية عاشت في القرن الرابع عشر


ادّعت امرأة بريطانية في الثالثة والخمسين من العمر، بأنها مخلوق فضائي ومخطوبة لمدرب نادي أرسنال الإنكليزي لكرة القدم، آرسين فينغر، في القرن الخامس عشر الميلادي.

وقالت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية اليوم (الثلثاء)، إن ستيفاني كوهن، التي تقيم في منطقة بروملي جنوب لندن، ادّعت أيضاً بأنها «كانت القديسة الفرنسية جان دارك في حياة سابقة”، والتي عاشت في القرن الرابع عشر الميلادي وشاركت في قتال الإنكليز وحُكم عليها بالموت حرقاً.

وأضافت أن ستيفاني زعمت بأنها «كانت على علاقة مع مدير نادي أرسنال، فينغر، حين كان وريثاً لعرش فرنسا، وهو الرجل نفسه المعروف اليوم بأنه ذكي للغاية وعنيد جداً»، وادّعت ستيفاني أيضاً بأنها «تعرف من سيفوز ببطولة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم لهذا العام، لكنه لن يكون نادي أرسنال بسبب عناد مديره فينغر وعدم اعتماده خطة بديلة أثناء المباريات».

وقالت إن نادي مانشستر سيتي «سيفوز ببطولة الدوري الإنكليزي لكرة القدم، كما سيفوز حزب العمّال المعارض في الانتخابات العامة المقررة العام المقبل». وأضافت المرأة البريطانية أنها «تتواصل أيضاً مع الأجناس الغريبة الأخرى، بما في ذلك الروبوتات والزواحف نصف البشرية ونصف الحيوانية».