تقرير: إجمالي الثروة التي يملكها أثرياء الشرق الأوسط “الأعلى في العالم”


سنيار: قالت شركة ويلث-إكس، المتخصصة في الدراسات عن الثروات والأثرياء في العالم، أنّ إجمالي الثروة التي يملكها الأثرياء في منطقة الشرق الأوسط هي الأعلى في العالم بأسره، وذلك وفقا لتقرير أصدرته بالشراكة مع شركة يو بي إس، المختصة في الخدمات المالية.
وأضاف التقرير بأنّ الأثرياء الشرق أوسطيون يملكون ثروة تعادل مجتمعة 354 مليار دولار، وأكبر نسبة من حيث إجمالي الثروة عن أي منطقة أخرى في العالم.
ووفقا للدراسة، فإنّ 40% من إجمالي ثروة اثرياء الشرق الأوسط هي ملك لـ 157 ملياردير، ويقابل ذلك ما معدله 28% في أوربا و22% في أمريكا الشمالية، و18% في آسيا.
ويملك اثرياء المملكة العربية السعودية اكثر من 70% من ثروات بلادهم فيما يملك نضرائهم في الإمارات مايعادل 24%، ويقدر إجمالي ثروة أثرياء السعودية بـ 204 مليار دولار أي أكثر من نصف إجمالي ثروة أثرياء الشرق الأوسط مجتمعة.
ومن حيث عدد الأثرياء، جاءت منطقة الشرق الأوسط (بـ 157 ثري) في المرتبة الرابعة عالميا، بعد كل من أوربا (بـ 766 ثري) وأمريكا الشمالية (بـ 552 ثري) وآسيا ( بـ 508 ثري).
تجدر بالإشارة إلى أنّ الدراسة تقصد بالأثرياء الأشخاص اللذين يملكون ممتلكات وأصول بقيمة 30 مليون دولار وأكثر.