دبي تسمح بتصوير الجرائم والمخالفات وتسليم الصور للشرطة


أصبحت شرطة دبي أول جهاز أمني في المنطقة العربية يسمح بتصوير الجرائم والانتهاكات الامنية والمرورية من قبل المارة وشهود العيان على الحوادث وتسليم الصور للشرطة لتتمكن من إلقاء القبض على المجرمين والمخالفين للقوانين.

وأكد اللواء خميس مطر المزينة قائد عام شرطة دبي على أن هذا القرار سيساهم بشكل كبير في دعم الحملة التي تقودها دبي لمحاربة الجريمة، وهي تشكل إحدى المبادرات التي تنظمها شرطة دبي في العام 2014 بالإضافة إلى مشروع جديد لإنشاء قناة تلفزيونية مهمتها تثقيف سكان المدينة وحضهم على الانضباط على الطرقات وفي الأماكن العامة الأخرى.

وأشار المزينة إلى أن الشرطة كانت قد سمحت بشكل فعلي للسكان بمحاربة الجريمة من خلال المكالمات الهاتفية للإبلاغ عن أية انتهاكات أو إساءات، وتلقت مختلف أقسام الشرطة في المدينة أكثر من 70 ألف مكالمة في العام 2013 بحسب ما ذكرت صحيفة Emirates247.

وأضاف المزينة : ” نريد أن يتمكن أفراد المجتمع من المشاركة في الإبلاغ عن المخالفات المرورية والأمنية من خلال السماح لهم بالتقاط صور فوتوغرافية وإرسالها إلى الشرطة، وسيبدأ تطبيق القرار اعتباراً من العام الحالي”.

وشدد المزينة على ضرورة الامتناع عن نشر هذه الصور على الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي وتسليمها فوراً إلى أقرب قسم شرطة منعاً للتشهير بأصحابها.