رئيس المؤتمر الوطني العراقي ينشر الصورة الأصلية لزيارته صدام حسين في السجن عام 2003


ضجة كبيرة أثارتها الصورة التي نشرها أحمد الجلبي رئيس المؤتمر الوطني العراقي، على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” للقاء له مع الرئيس العراقي الراحل صدام حسين العام 2003، وهو العام الذي شهد سقوط نظام الحكم في العراق بعد حرب الخليج.

وكتب الجلبي على صفحته “هذا صدام، نحذر الجبابرة الجدد.. هذه الصورة الأصلية الواضحة أضعها بين أيديكم”، مضيفا “الصورة كانت (مدويّة) على أيتام صدام والكتابة كانت (ثقيلة) على المستفيدين”.

كان الجلبي، قد كتب على حسابه قبل نشر الصورة بيوم “طلبات كثيرة حول صورة زيارتي لصدام في السجن 2003 لأن الصورة المنشورة في وسائل الإعلام غير واضحة لهذا سنضع لكم الصورة الأصلية”.

وتباينت ردود الأفعال على الصورة التي نشرها الجلبي ما بين متعاطف مع صدام حسين وشامت فيه.