ظهور آلات موسيقة على “التلفزيون الإيراني” لأول مرة من 30 عام


أثار ظهور مجموعة من الآلات الموسيقية في إحدى القنوات التلفزيونية الإيرانية لأول مرة منذ 30 عام جدلاً كبيراً في البلاد، حيث يعد ذلك من المحظورات على الإعلام المحلي منذ قيام الثورة الإيرانية التي أطحت بحكم الشاه في عام 1979.

وتقضي القوانين بمنع ظهور مثل هذه الآلات على شاشات التلفزة الإيرانية، حيث يتم استبدال صورها في العادة بخلفيات لمناظر طبيعية أثناء أداء الأغاني والأناشيد من قبل المطربين الإيرانيين بحسب ما أودرت صحيفة دايلي ميرور البريطانية.

واعتبرت صحيفة الشرق الليبرالية المعارضة أن ظهور الآلات الموسيقية على شاشة التلفزيون الإيراني يعد تحولاً مهماً في سياسة البلاد الإعلامية نحو مزيد من الانفتاح والتخفيف من القيود المفروضة على حرية الإعلام.

من جهته أكد منتج البرنامج رضا غلام بختياري لوكالة فارس الإيرانية أن ما حدث هو مجرد خطأ تقني، وأبدى استعداده لتحمل كافة العواقب المترتبة على هذا الخطأ.

الجدير بالذكر أن القناة التلفزيونية الأولى التي عرض عليها البرنامج هي أول قناة أنشأت في إيران عام 1966 وتشرف عليها وكالة البث الإعلامية الإيرانية الحكومية.