متسابق في “ماراثون دبي” يعود للحياة بعد توقف قلبه 20 دقيقة


أكد الأطباء على ضرورة الخضوع لتمارين كافية للمشاركة في سباقات التحمل، وذلك بعد تعرض أحد المشاركين في ماراثون دبي يوم الجمعة الماضية لسكتة قلبية تسببت بتوقف قلبه عن العمل حوالي 20 دقيقة.

وكان الرجل البالغ من العمر 51  عاماً في العشر الاول من السباق الذي تبلغ مسافته 42 كيلومتر عندما انهار وسقط مغشياً عليه وقد توقف قلبه عن العمل، وتمكن فريق المسعفين من إنقاذه بتعريضه للصدمات الكهربائية التي أعادت قلبه للعمل بعد توقف دام 20 دقيقة.

وبعد إجراء الإسعافات الميدانية اللازمة أسعف المريض إلى مستشفى راشد حيث أدخل غرفة العناية المركزة تحت إشراف طبي شديد وأخضع للتنفس الصناعي قبل أن يستعيد وعيه يوم السبت، وتوقع الأطباء أن يتماثل للشفاء تدريجياً.

وذكر الدكتور جي واي نارو من قسم الطوارىء في مستشفى راشد أن العداء وهو من الجنسية الهندية شارك في السباق على سبيل التسلية ولم يحظ بالتمارين المناسبة قبل ذلك، بالإضافة إلى أن لم يخضع للفحوصات اللازمة التي تؤهله للمشاركة في هذا النوع من السباقات.