من هو صدقي صبحي.. الرجل الذي سيحل محل السيسي؟


أعلن المشير عبدالفتاح السيسي استقالته من وزارة الدفاع المصرية، وذلك تمهيداً لإعلان ترشحه لانتخابات الرئاسة المصرية.

وقال السيسي في بيان، أذاعه التلفزيون المصري الرسمي: “اليوم هو اليوم الأخير الذى أقف فيه بزى عسكري”.

وجاءت هذه الاستقالة بعد قرار أصدره الرئيس المصري عدلي منصور بترقية الفريق صدقي صبحي، رئيس هيئة أركان حرب القوات المسلحة، إلى رتبة فريق أول، مما يمهد لتعيينه قائداً عاماً للقوات المسلحة ووزيراً للدفاع خلفاً للسيسي.

من هو صدقي صبحي؟

اسمه الكامل “صدقي صبحي سيد أحمد”، قائد عسكري مصري، يعمل حاليا كرئيس لأركان القوات المسلحة المصرية و أبرز مرشح لمنصب رئاسة القوات المسلحة ووزارة الدفاع.

999099

ولد في عام 1955 من مدينة منوف، محافظة المنوفية، مصر، وهو حاصل علي بكالوريوس في العلوم العسكرية من الأكاديمية العسكرية المصرية في عام 1976 ، وأكمل دراسته ليحصل على ماجستير في العلوم العسكرية من كلية القيادة والأركان في عام 1986 ، ثم حصل على زمالة كلية الحرب العليا ناصر الأكاديمية العسكرية العليا في عام 2003، وسافر إلى الخارج ليحصل على شهادة زمالة كلية الحرب من الولايات المتحدة في عام 2005، متزوج وله ولد وثلاثة بنات.

بدأ الخدمة كضابط في 1 أبريل 1976 و خدم في “الجيش الثالث الميداني” وتتدرج في المناصب القيادية العسكرية إلى أن وصل إلى منصب قائد ميكانيكي كتيبة المشاة ثم منصب “رئيس أركان جنرال مشاة ميكانيكي” ، ثم قائد لواء مشاة ميكانيكي ثم رئيس أركان الفرقة 19 مشاة ميكانيكي، ثم رئيس شعبة العمليات الميدانية الجيش الثالث ثم أركان الجيش من ميدان الجيش الثالث، ثم قائد الجيش الميداني الثالث في عام 2009، خلفا لصابر محمد عطية، ثم رئيس الأركان “القوات المسلحة المصرية” في عام 2012، خلفا للفريق سامي عنان.

مواقفه مع الإمارات

في تصريح سابق له قال الفريق أول صبحي أن موقف دولة الإمارات ودعمها المطلق لجميع مطالب الشعب المصري التي خرج من أجلها في ثورة 30 يونيو سيضعه التاريخ إلى جوار موقف الإمارات التاريخي الداعم لمصر في حرب أكتوبر المجيدة، حيث كانت من أوائل الدول العربية والأجنبية التي أعلنت بقوة أمام العالم دعمها لمصر في هذا الظرف العصيب.