الأهلي يرفض دفع 19 مليون درهم لمدربه السابق.. والحكم في يونيو


9008866

قررت محكمة التحكيم الرياضي “كاس”، تأجيل النظر في قضية الأيرلندي ديفيد اوليري مدرب الأهلي السابق، لمدة شهرين حتى منتصف يونيو المقبل، وذلك قبل النطق بالحكم، حيث يطالب اوليري إدارة الأهلي بالشرط الجزائي والبالغ قيمته 5 ملايين دولار (19 مليون درهم) بعد انتهاء العلاقة بين الطرفين عام 2011، وذلك بسبب الإخفاقات التي أوصلت الفريق إلى المركز الخامس قبل إقالة المدرب.

ورفض الأهلي مبدأ التعويض، حيث قدم أوراقا تؤكد عدم أحقية أوليري بالمبلغ نظرا لمخالفته شروط التعاقد وعدم الالتزام بالكثير من البنود التي وقع عليها.

وكان المدرب الإيرلندي ديفيد أوليري قد كسب قضيته مع ناديه السابق الأهلي، وحصل على مبلغ ‬19 مليون درهم (‬5.2 ملايين دولار) مستحقات مالية مترتبة على إقالته من النادي في أقل من عام، على الرغم من توقيعه عقداً لثلاث سنوات. وأمضى أوليري (‬53 عاماً) نحو ‬10 أشهر في الأهلي، قبل أن تتم إقالته أبريل ‬2011، وأعلن المدرب في مارس ‬2012 لجوءه إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، بمساندة قوية من رابطة المدربين المحترفين الإنجليزية، للحصول على مستحقاته المالية ما دعى الأهلي لاستئناف القصية لدى المحكمة الدولية.

على جانب آخر، قررت إدارة شركة كرة القدم بالنادي الأهلي تأجيل الحديث عن مكافآت الفوز بدرع الدوري حتى لا ينشغل اللاعبون أو الجهاز الفني، بسبب وجود العديد من الاستحقاقات القادمة للقلعة الحمراء، ومنها نهائي كاس الخليج العربي في مواجهة الجزيرة، ونهائي كأس رئيس الدولة في مواجهة العين، إلى جانب مواصلة المشوار في دوري أبطال آسيا.