حسين سجواني: لم نسرق “دونالد ترامب” من نخيل


Hussain+Sajwani_2

نفى الرئيس التنفيذي لشركة داماك العقارية حسين سجواني أن تكون “داماك” قد تعمدت “سرقة” الملياردير الأمريكي دونالد ترامب لإنجاز مشروع “أكويا” من منافستها اللدودة “نخيل”، وأكد لصحيفة صنداي تايمز الأمريكية أن داماك قابلت ترامب ووقعت معه العقد لإنجاز المشروع.

وكان الملياردير دونالد ترامب يخطط لبناء برج “ترامب تاور” في جزيرة نخلة جميرا التي تديرها نخيل، بالإضافة إلى العديد من المشاريع الطموحة الأخرى لنخيل غير أن هذه المشاريع توقفت عام 2009 بسبب بعض المشاكل التي مرت بها الشركة.

وفي العام الماضي عاد ترامب للظهور في دبي مرة أخرى وتم الكشف عن مشروع بينه وبين شركة داماك لإنجاز مشروع “أكويا” في شارع أم سقيم بدبي.

وقال سجواني للصنداي تايمز : “لم نسرق ترامب من أحد، لقد انهار اتفاقه مع نخيل، ولم يكن لنا دور في ذلك وتوجهنا إليه ووقع معنا ببساطة”.

وعلق سجواني مازحاً : “لن أظهر في برنامج ذا أبرينتايز Apprentice” في إشارة إلى برنامج تلفزيون الواقع للملياردير دونالد ترامب.

وتوقع سجواني أن يعود السوق العقاري إلى ما كان عليه عام 2008 قبل الأزمة المالية المالية التي عصفت به وذلك في غضون 12 إلى 18 شهراً، وأشار إلى أن الانتعاش السريع للسوق خلال العام الماضي فاجأ الجميع وأعطى مؤشرات عن احتمال عودته للانتعاش قريباً.

وفي الشهر الماضي تم طرح أول مساكن من تصاميم ترامب للبيع في دبي وتتضمن أكثر من 100 فيلا فاخرة تطل على ملعب غولف يحمل اسم الملياردير الأمريكي، وتراوحت أسعار الفيلل بين 6.6 إلى 50 مليون درهم بحسب ما ذكر متحدث باسم داماك.

Set-in-a-private-gated-community-The-Trump-Estates-at-AKOYA-by-DAMAC-are-set-to-be-the-most-desirable-homes-in-Dubai-620x310