,

آخر أخبار الشقيقات الإماراتيات في لندن


the-cumberland-hotel

أجرت عهود النجار إحدى الشقيقات الإماراتيات الثلاث اللواتي تعرضن لاعتداء بمطرقة في لندن الشهر الماضي جراحة خطيرة، بعدما أصيبت بجروح خطيرة في الدماغ والوجه وفقدت عينها اليسرى في الهجوم، الذي وقع بفندق كومبرلاند يوم السادس من الشهر الماضي.

وقد تكللت العملية الجراحية بالنجاح، بعد أن استغرقت 20 ساعة، ليتم وضعها تحت الملاحظة في غرفة العناية المركزة .
أعلنت ذلك شيخة المهيري أخت الشقيقات الثلاث، لافتة إلى تحسن حالة فاطمة وخلود الصحية .

وغردت شيخة المهيري على “تويتر” قائلة: “عهود خلصت عمليتها الحمد الله، وهي الآن في العناية وتحت الملاحظة، وكانت العملية ناجحة”.

وقال جعفر النجار والد عهود: «ابنتي أجرت جراحة، لكن النتائج لم تظهر بعد، وأنا مؤمن بمهارة الأطباء في لندن، وأعرف أن مجموعة من أفضل الأطباء شاركوا في إجراء الجراحة، وواثق أن عهود سوف تستعيد وعيها وتتحدث إلي مرة أخرى». وأضاف والدهن: «لديّ إيمان قوي بالله سبحانه وتعالى وقدرته عز وجل، لقد قيل لي اعتبر ابنتك عهود ماتت؛ لأنه لا يمكن أبداً أن يتعافى شخص فقد كل ما فقدته عهود من دم»، مؤكداً: «لقد رفضت ذلك وأنا واثق من البداية من أنها ستتعافى».

وقال الأطباء، إن عهود تعيش بخمسة في المئة فقط من وظائف المخ، حيث كانت قد تعرضت وشقيقتاها خلود، 36 عاماً، وفاطمة، 31 عاماً لهجوم بين الساعة الواحدة والثانية بعد منتصف ليل يوم السادس من الشهر الماضي، فيما كان ثلاثة أطفال نائمين في حجرة مجاورة، وجرى سرقة أكثر من ألف جنيه استرليني «6200 درهم»، وتم سحب ثلاثة آلاف جنيه استرليني ببطاقة ائتمان إحدى الضحايا، كما تعرضت خلود وفاطمة لكسر في الجمجمة.