,

إقالة مسؤول سعودي عن طريق تويتر


Screen Shot 2014-05-08 at 4.33.29 PM

اعترض مدير مستشفى الملك فهد السابق الدكتور طه سمان على طريقة إعفائه من منصبه، والتي كانت غير لائقة. وقال في مداخلة هاتفية مع نشرة أخبار التاسعة على قناة الأم بي سي مساء أمس إن قرار إعفائه غير لائق وغير لائق بالوزارة، إذ يفترض أن يتم اتباع الإجراءات الرسمية في التعامل مع موظفي الوزارة.

وأشار سمان إلى أنه لم يصله أي شيء رسمي من قبل الوزارة يفيد بإعفائه من عمله، وإنه لم يعلم بهذا الإعفاء إلا من أقاربه الذين أخبروه بأن الوزير أعفاه من عمله على حسابه على تويتر.

وأوضح أن مرض كورونا منتشر في بعض مدن المملكة ووزارة الصحة تعلن ذلك، ولا أعلم لما الإعفاء فقط في مستشفى الملك فهد، مؤكدا أنه استلم منصبه منذ أقل من سبعة أشهر، وأنه سعى بكل السبل للعمل لتطوير المستشفى .

وأكد في نهاية حديثه أنه سيعود إلى مزاولة عمله كجراح عظام وأنه ليس متأثراً بهذا القرار بقدر تأثره بطريقة تنفيذه على تويتر، وهو الأمر الذي سبب له حرجاً عند من يعرفه.