,

بالصور| بندقية بن لادن من أهم معروضات متحف الاستخبارات الأمريكية


article-2634649-1E0DA48800000578-817_634x424

متحف الإستخبارات الأمريكية في لانجلي بولاية فرجينيا، من أروع المتاحف التي ستشاهدها على الإطلاق، وعلى الرغم من أنه مخفي عن أنظار العامة بسبب موقعه المعقد والكائن بين العديد من الممرات في الولاية، وهذا المتحف يضم خمسة أقسام يتواجد فيها العديد من المعدات التاريخية وأدوات وآليات الحرب والتجسس التي يعود بعضها للحرب العالمية الثانية بحسب صحيفة الديلي ميل البريطانية.

في قسم الأسلحة ستجد بندقية عثر عليها بجانب جثة”أسامة بن لادن” التي إستحوذ عليها المتحف بعد مداهمة منزل بن لادن في أبوت أباد حيث لاقى حتفه في الثاني من مايو – أيار 2011 على يد القوات الأمريكية.
1
تعرض هذه الصورة واحداً من المجسمات التي تُمثِّل منزل “أسامة بن لادن” في باكستان والتي كان الفريق المبعوث لمهمة القبض عليه يتدرب على هذا المجسم.
2
صورة لأسامة بن لادن “على اليسار” بمقابلة مع صحافي باكستاني “على اليمين”، وبحوزته بندقية (AK-47) والتي لا يتوقع أن تكون هي ذاتها التي تم الإستحواذ عليها في مايو 2011.
article-2634649-1E09A89900000578-93_634x447
عام 2001 خارج قندهار – أفغانستان، إلتقط ضباط الإستخبارات الأمريكية هذا الدليل الذي كان يستخدمه أعضاء القاعدة لمعرفة كيفية إطلاق صواريخ ستينغر.
3
بينما كان يحتفل الأمريكيون بمناسبة الإنتصار في أوروبا في مايو عام 1945، كتب الضابط ريتشارد هيلمز من مكتب الخدمات الإستراتيجية (OSS) هذه الرسالة المؤثرة والبليغة لابنه الصغير على ورقة قرطاسية أدولف هتلر الشخصية.
4
هذه آلة الشيفرات التي إستخدمها الألمان خلال الحرب العالمية الثانية لإرسال رسائل سرية معقدة غير قابلة للإختراق والتجسس، لكن في نهاية الحرب كان البريطانيون يستطيعون قراءة 10% من معلومات رسائل الإتصالات السرية هذه بفضل أول أجهزة كمبيوتر كهرومغناطيسية في العالم.
5
مجسم لسمكة كان يستخدمها الأمريكيون للتجسس، فهي تسبح وتغوص بلا قائد وذلك بالتحكم عن بعد، لكونها تستطيع التنقل بسهولة بفضل زعانفها وذيلها المتحركين.
6
وفيما يلي بعض التجهيزات التي استخدمت للتجسس من قبل الاستخبارات الأمريكية بالإضافة إلى بعض المعروضات الأخرى في المتحف.
7
8
9
10
11
12
13 14
15
16
17