,

بالصور| تركي رفض بيع منزله فتحول إلى جزيرة وسط الركام


TURKEY-ECONOMY-CONSTRUCTION
أسرة تركية في ضاحية فيكرتيبي بإسطنبول، رفضت بيع منزلها، لشركة استثمار عقاري، مما دفع الشركة إلى إزالة جميع ما يحيط بالمنزل الذي تحوّل إلى ما يشبه “الجزيرة” فوق تلّة تحيط بها عمليات الحفر.
وأظهرت الصور المنزل وهو يعتلي هضبة منفردة لا علاقة لها بما يحيط بها من الفراغ الذي خلّفته عمليات الحفر التي طالت محيطه، و وفقا للقانون التركي بإمكان شركات الاستثمار العقاري الشروع في عمليات الهدم إذا تحصلت على موافقة ثلث السكان.
TURKEY-ECONOMY-CONSTRUCTION
ونفى صاحب المنزل أن يكون سبب رفضه رغبته في الحصول على تعويضات أكبر، وإنما رغبته في “الحصول على عقد واضح يتضمن جميع الإجراءات.”
ويبدو المنزل وقد تقطعت به السبل، بحيث أصبحت عملية الخروج من أو الدخول إليه أشبه بالمستحيل، وتنفذ في فكرتيبي مشاريع إسكان تشمل إحداث واستبدال 50 ألف منزل ستدر لاحقا في الاقتصاد ما لا يقل عن 40 مليار ليرة تركية. وتثير مشاريع الإسكان في تركيا جدلا متناميا أدى في عدة حالات إلى احتجاحات وتظاهرات.
TURKEY-ECONOMY-CONSTRUCTION
TURKEY-ECONOMY-CONSTRUCTION
TURKEY-ECONOMY-CONSTRUCTION
TURKEY-ECONOMY-CONSTRUCTION